رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

جميل رفلة‮ ‬شاب مسيحي‮ ‬يحفظ القرآن كاملاً‮

الصفحه الاخيره

الجمعة, 17 يونيو 2011 12:49
هانم الفشني

إذا كان الإسلام قائماً‮ ‬علي التسامح،‮ ‬فالمسيحية مبنية علي التواضع،‮ ‬

وأنا أتمني أن تصبح مصر دولة إسلامية وأن‮ ‬يحكمها الإخوان المسلمون،‮ ‬بهذه الجملة بدأ الشاب المسيحي جميل رفلة أبادير‮ ‬يبلغ‮ ‬من العمر‮ »‬31‮ ‬عاماً‮« ‬حديثه مع‮ »‬الوفد الأسبوعي‮« ‬عندما ذهبنا اليه في منطقة التبين مساكن المرازيق‮.‬

جميل أب لثلاثة أبناء هم‮ ‬يوسف وكلارا وساندي،‮ ‬يحفظ القرآن الكريم كاملاً‮ ‬فضلاً‮ ‬عن مجموعة كبيرة من الأحاديث النبوية الشريفة،‮ ‬بجوار والدته المسنة وعلي مقربة من أبنائه الثلاثة جلسنا مع جميل وسألناه عن سبب شهرته في المنطقة فقال‮: ‬أنا حاصل علي دبلوم صنايع قسم تبريد وتكييف وعملت بأحد المطانع وكلما اتحدث مع أي شخص في الدين وأستشهد بآيات من القرآن الكريم والأحاديث الشريفة‮ ‬يتهمني بالجنون،‮ ‬حتي أنهم فصلوني من وظيفتي بسبب حفظي القرآن الكريم،‮ ‬الذي‮ ‬يتكون من‮ »‬114‮« ‬سورة و‮»‬6236‮« ‬آية و‮»‬30‮« ‬جزءاً‮ ‬وأحفظه من أول فاتحة الكتاب الي قل أعوذ برب الناس‮.‬

وعن سبب اهتمامه بحفظ القرآن الكريم قال‮: ‬كنت في البداية أقرؤه بحب استطلاع ثم وجدت نفسي أحفظه

وأجيد دراسته وتفسيره وتجويده ايضاً‮ ‬علي الرغم من أن‮ ‬يدرس في هذا البلد‮ ‬يجد المتاعب كلها،وفيما‮ ‬يتعلق برأيه في ترشيح التيارات الاسلامية في الانتخابات وامكانية وصولها للرئاسة مثل جماعة الإخوان المسلمين،‮ ‬استطرد جميل‮: ‬بكل سرور أتمني من الله أن‮ ‬يسود الإسلام في مصر،‮ ‬أنا كرجل مسيحي أتمني ان تطبق الشريعة الاسلامية في البلاد لأنه اذا حكم الاخوان مصر سأنام مع أولادي وزوجتي في‮ ‬أمان نضع الذهب بجوارنا ونفتح باب منزلنا ولا نخشي شيئاً،‮ ‬وعن احتمالية تولي قبطي حكم مصر قال‮: ‬هذا لن‮ ‬يحدث أبداً‮ ‬واذا ترشح مسيحي للرئاسة أتمني من الله أن‮ ‬يسود العدل وان‮ ‬يقتصر دوره علي الشئون المسيحية فقط،‮. ‬لكن من‮ ‬يحكم مصر لابد ان‮ ‬يكون مسلماً‮ ‬متديناً‮ ‬حتي نشعر بالراحة ونأخذ حقوقنا‮.‬

وحول الفتن الطائفية التي تثور في مصر بين الحين والآخر علق جميل‮: ‬انها‮ ‬يد مدسوسة داخلنا ففي

سورة النحل آية‮ »‬35‮« ‬أعوذ بالله من الشيطان الرجيم بسم الله الرحمن الرحيم‮ »‬ولقد بعثنا في كل أمة رسولاً‮ ‬ان اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت‮« ‬صدق الله العظيم،‮ ‬فأثناء اعتصام المسيحيين امام ماسبيرو ذهبت الي هناك لمحاولة اقناعهم بفض الاعتصام وألقيت خطبة كان ردهم عليها الاعتداء علي بالسب والضرب،‮ ‬ففي حديث شريف عن الرسول صلي الله عليه وسلم قال‮: »‬من أذي ذمياً‮ ‬فقد أذاني ومن أذاني فقد آذي الله وأنا خصيمه‮ ‬يوم القيامة‮«.‬

وكلما تحدثت عن الدين الاسلامي مع أي مسيحي‮ ‬يضطهدني ويتهمني بالجنون،‮ ‬وفي كنيسة مار جرجس بالتبين ذهبت هناك لكي أعرض مشكلتي علي أبونا‮ ‬يوسف عطا الله جرجس وأحكي له ما حدث لي وأنهم طردوني من وظيفتي بسبب حفظي للقرآن الكريم أهانني وسلسلني بالجنزير الحديد وحرر لي محضراً‮ ‬بقسم الشرطة اتهمني فيه بتعطيلهم عن أداء العبادة في الكنيسة‮.‬

أخذ جميل‮ ‬يبكي بحرقة ثم قال‮: ‬وفيها إيه‮ ‬يعني لما أحفظ القرآن الكريم لقد سميت ابني‮ ‬يوسف علي اسم سيدنا‮ ‬يوسف لأنني أعاني ما عاني منه حيث ان اشقاءه‮ ‬غدروا به وألقوا به في البئر،‮ ‬ثم اتهم في امرأة العزيز فسجن،‮ ‬وبعد سنوات أصبح ملك مصر والأمين علي خزائنها‮.. ‬أنا نفسي مصر‮ ‬يسود فيها الأمن والأمان ليصدق قول الله في سورة‮ ‬يوسف‮ »‬ادخلوا مصر ان شاء الله آمنين‮«.‬

 

أهم الاخبار