رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غرق 1820 مهاجرًا غير شرعي خلال 6 شهور

الصفحه الاخيره

الجمعة, 17 يونيو 2011 08:57
روما - أ ش أ:

أكدت جماعة سانت ايجيديو الكاثوليكية في إيطاليا غرق 1820 مهاجرا غير شرعي في البحر المتوسط منذ بداية عام 2011. وقالت الجماعة خلال صلاتهم التي أقيمت خصيصا على أرواح المهاجرين - حسبما ذكر راديو "أفريقيا 1" - إن معظم هؤلاء المهاجرين قدموا من بلاد جنوب الصحراء الأفريقية.

وأكدت الجماعة أن رئيس المجلس البابوي لرعاية المهاجرين والمرحلين المونسنيور "أنتونيو ماريايليو" رأس هذه الاحتفالية بعنوان "موت الأمل" بالتعاون مع جماعة سانت ايجيديو المقربة من الفاتيكان وعدد من الجمعيات الأخرى في إطار

تضامن الأوروبيين ولاسيما الإيطاليين مع هذه القضية وذلك بمناسبة اليوم العالمي للهجرة.

وقالت "سانت ايجيديو" إن فكرة صلاة "موت الأمل" نشأت من خلال التفكير في هؤلاء الرجال والسيدات والأطفال الذين ذهبوا لمصارعة الموت وهروبا من الصراعات والانتهاكات العنيفة لحقوق الإنسان ومن الاضطهاد في بلادهم.. مؤكدة أن فقد روح واحدة من تلك الأرواح يعد خسارة للجميع.

وأضافت الجماعة أن معظم المهاجرين الذين غرقوا كانوا قادمين من

ليبيا وأن 184 منهم كانوا قادمين من تونس .. موضحة أن معظم الضحايا الذي يبلغ عددهم 1633 يتوجهون إلى إيطاليا لاسيما جزيرة لاميدوسا" الأكثر قربا من السواحل الأفريقية.

وأشارت الجماعة إلى أن الحصيلة الحقيقية تعد أكثر ارتفعا ، حيث أن بعض القوارب قد غرقت دون أن يلاحظ أي شخص.

يذكر أن معظم المهاجرين القادمين من ليبيا فروا من المعارك المندلعة هناك حيث يسافرون على مراكب مكدسة وفي حالة سيئة في مقابل أسعار باهظمة من قبل المهربين الذين كانوا يتركونهم أحيانا قبالة السواحل.

يشار إلى أن 17597 شخصا على الأقل قد لقوا حتفهم منذ عام 1990 خلال السفر على طول حدود أوروبا.

 

أهم الاخبار