رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو..توك شوز يفضح أراجوزات الإعلام

الصفحه الاخيره

الأحد, 12 يونيو 2011 18:44
كتب-محمد غنيم - رافت غانم:

خصصت قناة التحرير فى بثها التجريبى برنامجاً لفضح أراجوزات الإعلام الذين مارسوا لعبة التأرجح خلال أحداث ثورة 25 يناير،

ولم يخجلوا من ممارسة لعبة النفاق لكل أطراف اللعبة فما بين الحديث الحذر عن حقوق المصريين فى المطالبة بالعدالة والديمقراطية ومحاربة الفساد إلى اتجاه آخر معاكس بلغ حد البكاء تأثراً بكلمات مبارك ورجاله وتوصيفها بالتاريخية والوطنية .. إلخ، قبل أن يبدأوا مرحلة جديدة وكأنهم يتصوروننا شعباً فقد ذاكرة ما قبل 25 يناير ليطلوا علينا دون خجل وهم يرتدون زى الدفاع عن الثورة وقسمات وجوههم تبدى غضبها واشمئزازها من رجال النظام السابق بعد أن كانوا يبكون على كلماتهم من قبل.
ولم تجد قناة التحرير اسماً أفضل لبرنامج تجمع فيه هؤلاء الأراجوزات أفضل من "
توك شوز".
بداية البرنامج الخطاب قبل الأخير للرئيس المخلوع فتظهر لنا المذيعة منى الشاذلى وهى تبكى بعد سماع الكلمة وتقول لا أعلم ما رأى الذين فى التحرير الآن ولا أعلم رأى أهلنا فى المنازل وتواصل مسح دموعها قبل أن تبدأ فى وصلة مدح لكلمات مبارك ووعوده وتبالغ فى التعبير عن تأثرها برغبة المخلوع فى البقاء بمصر حتى الممات.
بعدها تظهر لنا رولا خرسا وهى تصفق بحرارة للخطاب وتدعو كل من فى الاستوديو أن يصفقوا لهذا الخطاب التاريخى، وهى تقول تذكروا كلمات الرئيس المخلوع أنه سيلاحق الفاسدين وأنه قد أجاب كل طلبات المتظاهرين.
يليهما كلمة خالد صلاح رئيس
تحرير اليوم السابع مع منى الشاذلى أن هذه أعظم لحظة عاشها شعب مصر بعد نصر أكتوبر 73، وأن مبارك أثبت للمرة الثانية خلال تاريخه أنه قادر على تقدير اللحظه الحرجة التى تمر بها البلاد.
وأذاع "توك شوز" مقتطفات من وجه معتز الدمرداش ومعه ضيفه ناصر القفاص والتأثر الواضح على وجههم بعد خطاب مبارك الثانى.
وجاءت دعوة عمرو أديب بعد ذلك وهو يدعو الناس إلى الرجوع إلى بيوتهم بعد الخطاب، وأن طلباتهم قد لبيت وأنه ليس لوجودهم فى التحرير الآن معنى بعد وعد مبارك لهم.
وأعاد "توك شوز" لقطات من لقاء لعماد أديب يؤكد أن هناك الكثير من الأصابع تريد أن تسيطر على هذا الشعب ولابد للرئيس مبارك أن يخرج خروجا كريما من هذا البلد.
وكلمه لهالة سرحان مع منى الشاذلى قالت الإعلامية القديرة أنها تنحنى للرئيس مبارك على هذه الكلمة .
ومداخلة ليسرى فوده مع برنامج بلدنا بالمصرى أن كلمة مبارك تسجل فى التاريخ.

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار