رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تلاميذ سنغافورة يستبدلون الحقائب المدرسية بالآى باد

الصفحه الاخيره

الاثنين, 06 يونيو 2011 14:25
الوفد- وكالات:


وداعاً للحقائب المدرسية الثقيلة، وليحيا 'الآي باد'... هكذا عبرت نيكول أونغ ابنة الثالثة عشرة، كغيرها من التلاميذ في سنغافورة وكوريا الجنوبية، عن سعادتها بإدخال الأجهزة اللوحية الرقمية في حياة الطلاب محدثة ثورة في تفاصيلها المدرسية. وبالنسبة إلى نيكول ورفيقاتها في مدرسة نانيانغ للفتيات التي تعتبر الأكثر اكتظاظا في سنغافورة،

اختفت الكتب المدرسية والدفاتر، أو تكاد، إذ باتت دروسهن وفروضهن محفوظة في الجهاز اللوحي الصغير، الذي زودتهن به المدرسة منذ مطلع العام الدراسي.

وقالت نيكول: 'أحب الآي باد، لأنه لم يعد محتماً علينا أن نحمل حقائب محشوة بالكتب والدفاتر'.

نيكول مثل كثيرين من تلاميذ دول آسيا الأكثر تقدماً، تستفيد من التكنولوجيا الأحدث منذ طرحها في الأسواق، وغالبا قبل ذويهم.

ففي اليابان، أطلقت الحكومة مشروعاً تجريبيا لـ'مدرسة المستقبل' يسمح للطلاب بالقيام بواجباتهم على الشاشة الصغيرة التي تعمل باللمس، بينما يقدم المعلم درسه بواسطة لوح إلكتروني تفاعلي.

وإذا أتت الاختبارات مقنعة، فقد تقرر الحكومة عام 2012 ضم جميع التلاميذ إلى العالم الرقمي، على ما أعلن مسؤول في وزارة التربية.

أهم الاخبار