رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"لوم" أول سيدة تفوز بلقب "سيدة أعمال العالم" منذ 11 عاماً

الصفحه الاخيره

الأحد, 05 يونيو 2011 20:09
مونت كارلو، موناكو (بزنيس واير)


فازت ليلة أمس الرئيس التنفيذي لشركة هايفلوكس السنغافورية المحدودة السيدة أوليفيا لوم بلقب سيدة أعمال العالم الذي تجريه شركة إرنست & يونج للعام 2011 في حفل تكريم جرى في سال ديز إتوال في مونت كارلو، حيث تم اختيار أوليفيا من بين مرشحي 49 دولة يتنافسون على اللقب، وقد سبق لكل منهم الحصول على لقب رجل/سيدة أعمال شركة إرنست & يونج للعام في بلدانهم. وقد شهد هذا العام عدداً أكبر من المرشحات الإناث – بلغ ستة من المجمع الإجمالى - أي أكثر من أي وقت مضى.

وقد أسست السيدة أوليفيا لوم شركة هايفلوكس عام 1989 مع اثنين من فريق العمل حيث بدأ المشروع برأس مال بلغ 15,000 دولار أمريكي، وأصبحت اليوم شركة هايفلوكس واحدة من أفضل مزودي منشآت تحلية المياه الرائدة في العالم ويتم تتداول أسهما بشكل عام مع عائدات

تبلغ قيمتها 450 مليون دولار أمريكي، ويعمل لديها أكثر من 2300 شخص في العمليات والمشاريع في دول جنوب شرق آسيا والصين والهند والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

من جانبه ذكر مدير مجموعة واي تي إل ورئيس لجنة التحكيم السيد ’تان سري فرانسيس يوه سوك بينج‘ في حديث له قائلاً: تميزت أوليفيا بروح عظيمة في مجال تنظيم المشاريع والفوائد الاجتماعية والصحية وعملها، ما جعلها فائزة استثنائية لجائزة سيدة أعمال عام 2011.

وقالت أوليفيا: أنا سعيدة للغاية بهذا التكريم بالنيابة عن جميع الموظفين في شركة هايفلوكس ويمثل هذا التكريم بالنسبة لي تعزيزاً لفكرتي بأن الإنسان يستطيع تخطي الصعاب وقهر كافة التحديات التي تواجهه من جوع وفقر.وأضافت قائلة: إنه ليشرفني أن تم اختياري من

بين مجموعة باهرة من رجال وسيدات الأعمال.

وأشارت نائب الرئيس العالمي لأسواق النمو الإستراتيجي في إرنست & يونج، السيدة ماريا بينيللي في حديث لها قائلة: كأول سيدة أعمال العالم للعام من الإناث تعتبر أوليفيا نموذجاً رائعاً يحتذى به لرجال الأعمال وللسيدات في آسيا وفي العالم أجمع، وهو ما يعمل على تعزيز التوجه العالمي نحو المزيد من السيدات اللائي يملكن القدرة على تشييد الأعمال الكبيرة.

من جانبه ذكر رئيس مجلس الإدارة العالمي والرئيس التنفيذي لـشركة "إرنست & يونغ" السيد جيم تورلي في حديث له قائلاً: "يصادف هذا العام مرور ربع قرن منذ تكريم رجل أعمال العالم الأول، حيث جرى التكريم آنذاك في الولايات المتحدة عام 1986، وقد أثمرت جهود رجال الأعمال بدرجة تفوق أي مجموعة أخرى على مدى الخمسة وعشرين عاماً الماضية من اجل تشجيع الابتكار والإبداع في العمل والازدهار خلال فترتي النمو الاقتصادي والظروف الاقتصادية الصعبة. ومن اللافت أن أوليفيا أظهرت رؤية سديدة وعزم كبير ما جعلها تتميز عن بقية رجال وسيدات الأعمال وهي تستحق لقب سيدة أعمال العالم لشركة إرنست & يونغ لعام 2011 بجدارة."

أهم الاخبار