رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو..آلاف المسيحيين يحتفلون بـ"مولد العذراء" في سمالوط

الصفحه الاخيره

الخميس, 02 يونيو 2011 16:04
متابعة و تصوير- عمرو صلاح الدين:

أحيا آلاف المسيحيين أمس الثلاثاء 31-5 الليلة الختامية لمولد السيدة العذراء و الذي تقام احتفالاته بدير جبل الطير و كنيسة السيدة العذراء بمدينة سمالوط بمحافظة المنيا لمدة أسبوع.

وحسب معتقد المسيحيين فقد أقامت السيدة مريم و طفلها عيسى المسيح في الموقع الذي أقيم عليه الدير هربا من الملك هيرودوس الذي شرع في قتل الأطفال الذكور للنيل من المسيح. و في سنة 328 من الميلاد قامت الملكة هيلانة ببناء كنيسة باسم "السيدة العذراء"، و أطلق على الدير " جبل الطير" نسبة إلى أن الجبل كان بيئة لطيور البورقيرس.

تبدأ رحلة ضيوف جبل الطير باستقلالهم معدية تعبر بهم

نهر النيل إلى مدينة سمالوط و التي كثفت فيها قوات الشرطة من تواجدها لتأمين المولد، و من ثم يستقلون وسائل المواصلات ما بين توك توك و ميكروباص و أتوبيس اصطفت جميعها على شاطيء النيل لتحمل الزوار إلى الدير. تدريجيا تبدأ أنوار الاحتفال في التألق، و تعلو أصوات الموسيقى و الأغاني و الترانيم الأرثوذوكسية القبطية. مراجيح، بنادق رش، طراطير و زحاليق و حمص؛ مشاهد تألفها في احتفالات المصريين مسلمين كانوا أو مسيحيين. لم يخل المشهد بالطبع من حضور "روح الثورة"، فأعلام
مصر ترفرف في كل مكان، و الأغاني الوطنية اندمجت مع الترانيم الدينية و التي اختلطت بأغاني الموالد الشعبية في مزيج مصري صرف لن تراه إلا في هذا البلد.

بعد اللعب و الغناء، ينتقل الآلاف لزيارة كنيسة "السيدة العذراء" و دير "جبل الطير"، و على يمين الطريق و يساره اصطف عشرات الباعة و التي تختلف بضاعاتهم ما بين أيقونات و صور مسيحية و مياه غازية و حلوى! يدخل الزوار إلى الكنيسة حجيجا، يقبلون أيقونات و صور "المسيح و العذراء"، و يلقون بالنذور في المغارة التي استراحت فيها السيدة مريم منذ ألفين وأحد عشر عاما، جو عارم من الفرحة يعيشها المسيحيون، تزغرد النساء فرحات بقدومهن إلى "الدير المقدس"، و يحمل الرجال أطفالهم ليقبلوا الصور المعلقة على الجدران لينالوا قسطاً يرونه فيها من البركة.

شاهد الفيديو


أهم الاخبار