رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو.. معونات مجموعة الثماني لمصر وتونس "نصب"

كتبت-عزة إبراهيم:


في إطار استضافة فرنسا هذا العام للقاء السنوي لمجموعة الثماني دول الصناعية الكبرى في العالم، نشرت الصحف العالمية العديد من المواقف الطريفة التي حدثت علي هامش الاجتماع، ولكن أظرفها على الإطلاق وربما أكثرها حدة هو المشهد الكرتوني لممثلي مجموعة الثماني وهم يلعبون البوكر أو القمار.

مقطع الفيديو الذي يصور هذا المشهد نشرته شبكة (يورونيوز) الاخبارية في صفحتها بدون تعليق، والفيديو عبارة عن مؤتمر صحفي يطرح تساؤلا مهما في ظل الوعود الأوروبية الواهية بدعم

فقراء العالم وهو: من المحتال بمجموعة الثماني الذي يتلاعب بالمعونات الدولية؟

فهل فعلا ستلتزم الدول الصناعية الثماني الكبرى بالتزاماتها تجاه الدول الفقيرة والتي تعاني من أزمات اقتصادية طاحنة؟ وهل ستظل المجموعة المكونة من الولايات المتحدة الأمريكية واليابان وألمانيا وروسيا الاتحادية وإيطاليا والمملكة المتحدة وفرنسا وكندا مثيرة للانتقادات الدولية من منظمات حقوق الإنسان والشارع العالمي لإخفاقها وتراجعها عن أداء التزاماتها تجاه الفقر

والتلوث والإيدز والدعم الاقتصادي للدول النامية والمتضررة؟

المشهد الساخر يؤكد أن عملية نصب واحتيال تتم إدارتها داخل المجموعة، وهو ما يشير إلي فراغ قراراتها ووعودها الخاصة بدعم الاقتصاديات التي تواجه أزمة وعلي رأسها مصر وتونس. كما يشير المشهد إلى أن القرب الشديد بين أمريكا وبريطانيا على طاولة اللعب ربما يساعدهما في تبادل الأوراق من تحت الطرابيزة، في ظل حالة الانسجام الواضحة بين أوباما وكاميرون رئيس الوزراء البريطاني الذي ألقي 50 مليار دولار على الطرابيزة في حين ألقى برلسكوني رئيس وزراء إيطاليا 22 مليار دولار، أما الولايات المتحدة فكان لعبها من "تحت الطرابيزة".

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار