بالصور. غياب الجيش عن "الثورة الثانية" أطاح بآمال المندسين

الصفحه الاخيره

الجمعة, 27 مايو 2011 16:23
كتبت – آيات عزت : تصوير- عيد خليل:


أثبت الجيش المصري أنه قادر على اتخاذ قرارت تتسم بالقدرة على قراءة الأحداث فى "جولته الثانية" مع فلول النظام، حينما قرر عدم التواجد فى أماكن التظاهرات طالبا من الثوار حماية ثورتهم، ضاربا بتغيبه خطة العناصر المندسة التى كانت تطمح في الوقيعة بين الجيش والشعب .

 

يذكر أن الجيش المصري كان الدرع الواقى لثورة 25 يناير، حيث انتصر الجيش والشعب فى جولتهم الأولى ضد النظام السابق، خلال إسقاط رأس

النظام والإطاحة برموزه.

وبدأت جمعة الغضب الثانية بتكوين لجان شعبية من المواطنين لتأمين ثورتهم، وقد توافد الآلاف على ميدان التحرير في حين اختفاء الجيش والشرطة من الميدان وذلك للمشاركة فى جمعة الغضب الثانية، والتأكيد على مطالبها، والتي تضمنت :

- اقالة يحيي الجمل نائب رئيس الوزراء.

- المطالبة بالمحاكة العاجلة لفلول النظام السابق والمطالبة بإعدامهم.

- اشتعال الازمة الاقتصادية بسبب

تفتيت الثورة المصرية الاولي.

- وقف المحاكمات العسكرية علي المدنيين.

- تطهير الجماعات وتغيير رؤساء الجماعات.

- مصادرة اموال النظام السابق وكل فرد من الشعب يأخذ حقه من خير بلده الذي انهب.

- المطالبة بتجميد النشاط السياحي لنواب الحزب الوطني لمدة عشر سنين.

- حل المحليات.

- اقالة النائب العام و تقديم مبارك للمحاكمة بتهمة الخيانة العظمي.

- اعادة المحاكمة لكل المحكوم عليهم من الشعب بمحاكم عسكرية.

- الغاء قانون فض الاعتصامات السلمية بالقوة.

- تطهير الاعلام.

- عمل دستور جديد مع الحفاظ على المادة الثانية.

- تطهير الصحافة والاقلام المصرية.

- المطالبة بالافراج عن المعتقلين في حادث السفارة الاسرئيلية.

صور

أهم الاخبار