غسل مكتب جمال مبارك‮ ‬7‮ ‬مرات إحداها بالتراب‮

الصفحه الاخيره

الاثنين, 23 مايو 2011 18:37
كتبت ـ حنان عثمان‮:‬


عاد المهندس‮ ‬يحيي‮ ‬حسين عبد الهادي‮ ‬الي‮ ‬رئاسة مركز اعداد القادة لإدارة الاعمال التابع الي‮ ‬وزارة الاستثمار بعد ان تم اقصاؤه عمداً‮ ‬منذ‮ ‬6‮ ‬سنوات عقب بلاغه الشهير ضد صفقة عمر افندي،‮ ‬عبد الهادي‮ ‬حرص علي‮ ‬دعوة عدد كبير من رموز المعارضة في‮ ‬الاحتفالية التي‮ ‬اقامها العاملون في‮ ‬المركز،‮ ‬حضر الحفل الاعلامي‮ ‬حمدي‮ ‬قنديل والدكتور ممدوح حمزة والنائب سعد عبود وحمدين صباحي‮ ‬مرشح الرئاسة المحتمل والدكتورة كريمة الحفناوي‮ ‬والمهندس حمدي‮ ‬الفخراني‮ ‬كما حضرها عدد من عمال شركة عمر افندي،‮ ‬وقدامي‮ ‬العاملين بالمركز فاجأ عبد الهادي‮ ‬الجميع بالاعلان عن نيته
اخلاء الدور الرابع في‮ ‬المركز والذي‮ ‬يضم مكتب الدكتور مفيد شهاب وجمال مبارك بمقر جمعية جيل المستقبل التي‮ ‬اجبر المركز علي‮ ‬تأجيرها للجمعية بمبلغ‮ ‬15‮ ‬ألف جنيه فقط في‮ ‬العام كمساهمة اجبارية في‮ ‬مشروع التوريث عبد الهادي‮ ‬قال انه سيتم‮ »‬دعك‮« ‬المكتبين‮ ‬7‮ ‬مرات ومرة بالتراب لتطهيرهما،‮ ‬وهو ما صفق من اجله الحضور،‮ ‬عبد الهادي‮ ‬وصف فترة الاقصاء بانها لم تكن محنة ولكنها منحة من الله واجه خلالها النظام‮ »‬الغبي‮« ‬الذي‮ ‬حاول اقصاءه عن
العمل وحوله الي‮ ‬عاطل بمرتب مما ساعده علي‮ ‬التحول الي‮ ‬العمل السياسي‮ ‬ومواجهة النظام واضاف ان النظام استنزف قدراتنا ووقتنا في‮ ‬محاربة فساده بدلاً‮ ‬من العمل والبناء،‮ ‬وحول خطته للعمل في‮ ‬المركز في‮ ‬الفترة القادمة اكد عبد الهادي‮ ‬تقديم الدعم لشركات قطاع الاعمال العام لعلاج اثار التصفية والتخريب التي‮ ‬تعرضت لها في‮ ‬الفترة الماضية ومساعدتها في‮ ‬رسم استراتيجية لمستقبل القطاع ورفض عبد الهادي‮ ‬مهاجمة القطاع الخاص وقال ان علاج الازمة الاقتصادية في‮ ‬مصر ان تكون لها ذراعان اقتصاديان،‮ ‬ذراع قطاع عام وذراع قطاع خاص واشار الي‮ ‬ان حركة لا لبيع مصر تبحث وقف نشاطها بعد توقف عمليات البيع ووافق علي‮ ‬اقتراح الحضور بتحويل النشاط الي‮ ‬استعادة الشركات التي‮ ‬تمت خصخصتها وثبت فساد عمليات الخصخصة‮.‬

أهم الاخبار