زوجة رئيس صندوق النقد الدولى: زوجي بريء

نيويورك- أ ش أ:

أكدت المذيعة التليفزيونية اللامعة آن سانكلير - زوجة دومينيك شتراوس كان رئيس صندوق النقد الدولى السابق- وقوفها الى جانب زوجها فى أزمته الراهنة حيث يواجه الاتهام باغتصاب خادمة بأحد الفنادق بنيويورك.

ونقلت شبكة / ان بى سي / الاخبارية الامريكية ان سانكلير اوضحت فى تصريحات صحفية فى نيويورك أنها لم تصدق ولو للحظة واحدة تلك الاتهامات التى وجهت الى زوجها بالاعتداء الجنسى

على الخادمة ... وقالت: "انا على يقين من أن براءته سوف تظهر فى النهاية".

وكانت احدى المحاكم المحلية الامريكية قد أفرجت مؤخرا عن شتراوس على ذمة القضية وذلك بعد سداد كفالة مالية قدرها مليون دولار أمريكى حيث تعهدت زوجته بدفع الكفالة علاوة على التكاليف المالية الاخرى المتعلقة بوجود تأجير شقة لإقامة زوجها

تحت المراقبة وتكاليف الحراس المسلحين الذين يقومون بمراقبة شتراوس على مدار الساعة اثناء اقامته داخل الشقة المذكورة انتظارا لمحاكمته بتهمة اغتصاب الخادمة.

وكان شتراوس قد كشف فى رسالة الاستقالة من منصبه كرئيس لصندوق النقد الدولى والتى بعث بها من داخل الزنزانة عن أنه بات يفكر الآن فى زوجته قبل كل شىء ويشعر بأنه يحبها أكثر من أى شىء فى الدنيا .. من أولاده ومن أسرته ومن أصدقائه.

يشار الى أن شتراوس تزوج من سانكلير ذات الجمال الأخاذ فى شهر نوفمبر عام 1991.

أهم الاخبار