رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب الفيس بوك‮ ‬يتصدون لعدوي‮ ‬الائتلافات

كتبت ـ مني‮ ‬أبو سكين‮:‬

‮»‬لا لديكتاتورية ائتلافات الثوار‮«.. ‬بهذه العبارة دشن نشطاء الفيس بوك حملة جديدة للتصدي‮ ‬لهوجة الائتلافات والتي‮ ‬يقوم أصحابها بالتحدث عن الشعب المصري‮ ‬بأكمله دون الرجوع اليه‮.‬

انتقد الشباب ما بدر من بعض شباب الصحفيين الذين أعلنوا عن تشكيل ائتلافات وهمية‮ ‬يترأسها أحد الصحفيين ويقوم بدوره في‮ ‬الترويج لافكاره ومطالبه وفرضها علي‮ ‬القراء باعتبارها وجهة نظر الثوار‮. ‬قال محمد المشد أحد أعضاء الجروب‮: »‬لا أقبل أن‮ ‬يتكلم أحد باسمي‮ ‬مهما كان

ولا أدري‮ ‬من أعطي‮ ‬لهؤلاء حق التحدث باسمنا فقد انتقلنا من ديكتاتورية الحزب الوطني‮ ‬الي‮ ‬ديكتاتورية من‮ ‬يطلقون علي‮ ‬أنفسهم الثوار‮«. ‬وتابع المشد‮: »‬لقد قام أصحاب تلك الائتلافات باحتضان من‮ ‬يريدون وإقصاء من ليس علي‮ ‬هواهم فأنا لم أعط لأي‮ ‬أحد تفويض التحدث باسمي‮«. ‬وعلقت هبة السيد أحد أعضاء الحملة قائلة‮: »‬خشينا من توريث الحكم فورثت الثورة
فلا‮ ‬يتحدث باسمنا اليوم سوي‮ ‬عدد من أبناء كبار السياسيين ورؤساء الاحزاب‮«. ‬وأضافت هبة‮: »‬لماذا‮ ‬يترأس شادي‮ ‬الغزالي‮ ‬حرب ائتلافاً‮ ‬للثورة ولا‮ ‬يكون عضواً‮ ‬عادياً‮ ‬مثل‮ ‬غيره واللا لازم‮ ‬يكون ابن رئيس الحزب رئيساً‮ ‬للائتلاف‮.. ‬عجبي‮«.‬

طالب المهندس رضا البنا الصحف تحري‮ ‬الدقة فيما‮ ‬ينشر من بيانات بها مطالب للثوار‮. ‬قائلاً‮: »‬لابد أن‮ ‬يكون هناك فصل بين التزام الصحفي‮ ‬المهني‮ ‬وبين ميوله وانتماءاته السياسية‮.‬

وفي‮ ‬السياق نفسه طالب عدد من النشطاء بضرورة التوقف عما وصفوه‮ »‬بعدوي‮ ‬الائتلافات‮« ‬لانها تزيد من التفرقة في‮ ‬صفوف المصريين ونحن في‮ ‬أمس الحاجة لنكون جميعاً‮ ‬يدا واحدة‮.‬

أهم الاخبار