منى مكرم: موقف النظام من ضرب الأقباط غير مبرر

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 17 مايو 2011 19:36
كتب ـ محمد سعد خسكية:

أكدت الدكتورة منى مكرم عبيد عضو مجلس أمناء الثورة أن الأقباط يعتقدون أن النظام السياسى السابق والحالى يتعاملان مع الاعتداءات التى يتعرضون لها بغموض وتسامح غير مفهوم أو مبرر.

وأضافت ـ خلال اتصالها الهاتفى ببرنامج اتجاهات على الفضائية المصرية مساء الثلاثاء ـ أن المصريين يتحدثون أكثر عن أحداث إمبابة نتيجة الكبت الذى أحدثه

النظام السابق الذى تجاهل شكاوى 30 سنة.

وأشارت إلى أنه لا يستطيع أحد تجاهل مشاعر الغضب فى صدور الأقباط منذ سنوات بسبب الحوادث والاعتداءات عليهم التى لم تواجه برد فعل رسمى ولا شعبى حازم، واختفاء التحقيقات التى كانت تعلن عنها بعد كل حادثة وطى

صفحة الجريمة بدون حساب وعقاب.

كما نبهت عضو مجلس الثورة إلى أن التعامل مع حرق كنيسة إمبابة باعتبارها من تدبير الثورة المضادة هو إصرار على تمديد تجاهل مشكلة الأقباط وتكريس مشاعرغضبهم.

وشددت على ضرورة وقوف القانون موقف تثبت فيه الحكومة أن حماية الأقباط هى جوهر حماية السلام الأهلى، وإحساس الأقباط أنهم جزء أصيل من هذا الوطن، ولجم مشاعر الانحراف، مؤكدة فى نفس الوقت حماية صورة الإسلام من التطرف والمتطرفين.

شاهد الفيديو


 

 

 

أهم الاخبار