الخميس.. شرف يفتتح أول متحف للآثار بعد الثورة

الصفحه الاخيره

الاثنين, 16 مايو 2011 11:55
القاهرة - أ ش أ:


يفتتح رئيس مجلس الوزراء عصام شرف الخميس القادم متحف السويس القومى للآثار الذى بلغت تكلفة إنشائه 42 مليون جنيه ويضم 1500 قطعة أثرية. وقال زاهى حواس وزير الدولة لشئون الآثار: "إن المتحف يقام على مساحة 5950 مترا مربعا ويحكى قصة مدينة السويس ابتداء من عصور ما قبل التاريخ وحتى العصر الحديث أى ما يقرب من سبعة آلاف عام".

وأضاف: "أن المتحف يأتى فى إطار خطة إقامة المتاحف القومية بالمدن المصرية التى تحكى تاريخها عبر العصور المختلفة لتكون مركز إشعاع حضارى وثقافى من خلال الأنشطة التى ستقام بها".

ويحكى المتحف تاريخ قناة السويس من خلال قناة سيزوستريس التى شيدت خلال عصر الملك سنوسرت الثالث (1878-1840 ق.م) والتى ربطت البحرين الأحمر والمتوسط عبر نهر النيل من خلال عرض متحفى رفيع المستوى يجمع بين القطع الأثرية واللوحات التصويرية والخرائط التفصيلية التى توضح مسار القناة الموصلة بين البحرين المتوسط والأحمر عبر نهر النيل ومراحل تطويرها وتطهيرها عبر المراحل الزمنية المختلفة طبقا لتطور وسائل النقل البحرى واتساع حركة التجارة بين مصر والدول المجاورة .

وساهم موقع مدينة السويس عند الطرف الشمالي لخليج السويس في أداء دور مميز وهام في تاريخ هذه المدينة

العظيمة على مر العصور حيث تتلاقي عندها تجارة الشرق والغرب نظرا لسهولة ويسر الاتصال المباشر بينها وبين القاهرة.

ويحتوي متحف السويس للآثار الجديد على قطع أثرية تركز على تاريخ هذه المنطقة من خلال مجموعة من الآثار المكتشفة بمحافظة السويس وهى معروضة بقاعة قناة سيزوستريس والتي يتصدرها تمثال للملك سنوسرت الثالث جالسا وهو الفرعون الذي فكر في شق قناة تربط بين البحرين عن طريق النيل.

كما يعرض بنفس القاعة رأس لتمثال الملكة حتشبسوت صاحبة الرحلات البحرية إلى بلاد بونت وكذلك مجموعة من الكتل الحجرية تكون نقشا فريدا للمعبود "حابي" رمز النيل قد تم الكشف عن هذه الكتل الحجرية بمنطقة أولاد موسى بالسويس وهو ما يعد دليلا على وصول النيل إلى هذه المنطقة قديما.

وهناك قاعة الملاحة والتجارة وتتمثل فيها أنواع المراكب المختلفة بمصر القديمة ومنها نقوش صخرية للمراكب ونماذج لمراكب خشبية وتماثيل بحاره ولوحه للملك "مرنبتاح" (1213-1203 ق.م) من ملوك الأسرة التاسعة عشرة (1295-1186 ق.م )، والذى تولى العرش بعد أبيه الملك رمسيس الثانى (1279-1213 ق.م ) ويظهر وهو يدافع عن السواحل المصرية ضد المعتدين.. وكذلك مجموعة من الأواني الفخارية المحلية والمستوردة من مناطق خارج حدود مصر.

أهم الاخبار