سعد الدين إبراهيم:علاءوجمال في "زنزانتي"

الصفحه الاخيره

الجمعة, 13 مايو 2011 22:30
كتب-عبدالوهاب شعبان:

قال الناشط السياسي د.سعد الدين إبراهيم رئيس مركز بن خلدون للدراسات الإنمائية أن علاء وجمال مبارك يقيمان الآن بــ"الزنزانة"التي أمضى فيه فترة سجنه بمزرعة طرة إبان حكم النظام المخلوع ،بعد تلفيق قضية تفتيت الوحدة الوطنية،لافتا إلى أنه لم يكن لم يتوقع أبدا زوال نظام مبارك بهذا الشكل.

وأضاف إبراهيم خلال مؤتمر المنظمات القبطية بأوروبا مساء اليوم ،أن حل

قضايا الفتنة الطائفية في مصر ،يتلخص في "تقرير العطيفي"الصادر عام 1971بعد أحداث الخانكة،مشيرا إلى أنه يتضمن مايسمى بــ"الوصايا العشر "لعلاج الإحتقان الطائفي أولها "إقرار القانون الموحد لدور العبادة".

ودعا رئيس مركز بن خلدون إلى تدريس التاريخ المصري بأكمله من الحضارة الفرعونية ،وحتى الإسلامية للشباب في مراحل التعليم المختلفة.

وطالب إبراهيم المجلس العسكري بتفعيل تقرير العطيفي ،لإنهاء الأحداث الطائفية المتصاعدة.