سناتور أمريكي: صور بن لادن "بشعة"

الصفحه الاخيره

الخميس, 12 مايو 2011 08:39
واشنطن -(رويترز):

اسامة بن لادن

أطلع عضو جمهوري بلجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الامريكي على صور اسامة بن لادن بعد مقتله وقال: إن الصور "بشعة"، لكنها لا تدع مجالا للشك في أن زعيم تنظيم القاعدة قتل.

وقال جيمس انهوف لشبكة (سي.ان.ان) "لا شك في هذا على الاطلاق. كثيرون يقولون "أريد أن أرى الصور"، لكنني رأيتها بالفعل انه هو لقد رحل أصبح تاريخا."

وأضاف انهوف أنه اطلع على 15 صورة التقطت تسع منها في الموقع الذي شهد الغارة في الثاني من مايو على مجمع في ابوت آباد بباكستان وثلاث التقطت في حاملة الطائرات

فينسون والتي تم تجهيز جثة بن لادن للدفن على متنها قبل القائها في البحر وثلاث صور أقدم للمقارنة والتحقق من هويته.

وقال انهوف في مقابلة منفصلة مع شبكة فوكس نيوز "انها بشعة بالطبع لانها التقطت بعد الواقعة مباشرة."

ووصف انهوف بعض الصور التي تظهر خروج أجزاء من المخ من تجويف احدى عينيه. لكن السناتور الذي يؤيد نشر الصور قال انه لم يغير رأيه بعد مشاهدتها.

وقال انهوف انه يعتقد أنه يجب نشر صورتين على الاقل

من التي التقطت على متن حاملة الطائرات فينسون وتظهر الجثة اثناء غسلها لأنه من السهل تمييز بن لادن فيها.

وأضاف "أنا لا أوافق على مفهوم البيت الابيض بأنه يجب ألا نفعل هذا لانه قد يغضب الارهابيين."

وقرر الرئيس الامريكي باراك أوباما ألا ينشر صور بن لادن بعد مقتله لأن هذا سيثير أعمال عنف وسيستغله تنظيم القاعدة كأداة للدعاية.

واقترحت وكالة المخابرات المركزية الامريكية (سي.آي.ايه) يوم الثلاثاء أن تعرض الصور على أعضاء بلجنتي القوات المسلحة والمخابرات في مجلسي النواب والشيوخ. وكان انهوف اول عضو في مجلس الشيوخ يقبل عرض الوكالة.

وقال انهوف "أردت أن أفعل هذا حتى استطيع أن أقول نعم لقد رأيتها ولتهدئة اي مخاوف من أنه ربما لم يقتل."، واستطرد قائلا "لقد مات. رحل."

 

أهم الاخبار