ضابط ووكيلا نيابة تواطأوا لتبرئة زانى المحارم ـ فيديو

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 10 مايو 2011 21:53
كتبت- نورهان عبدالله:


صرحت هدى شعبان والدة الطفلة المغتصبة نورهان جمال 11عاما بعد أن صدر قرار من القاضي عبد الستار إمام في 28 أبريل 2011 بالإفراج عن المتهم طارق محمد السيد والذي يعمل سمكري سيارات بعد أن قام باغتصاب ابنتها، حيث أكدت في تصريح خاص للوفد أن المتهم زوجها قد اعتدى علي ابنتها منذ الصغر لكنها لم تعلم بالأمر وبعدما اتضح لها وجود قطرات دم على ملابس ابنتها اعترف لها زوجها بأنه من قام بعملية الاغتصاب.

وأكدت الطفلة نورهان التي كشفت عن تفاصيل حادثة الاغتصاب وقد التقيناها مع والدتها أمام دار القضاء العالي أنها تعرضت للاغتصاب من زوج أمها وهى في عمرٍ صغير وهددها بالقتل اذا كشفت عن سر العلاقة وبعدما تفاجأت والدتها بالأمر في آخر شهر رمضان عام 2009 عرضتها سريعاً على مستشفى منشية البكري فكشفت التقارير أن هناك هتك عرض فاتجهت الأم بعمل محضر اداري بقسم مدينة نصر أول وعرض الأمر على النيابة فعرضوها على لجنة خماسية تضم الطبيبة مرفت محمد والتي نفت سابقاً عدم وجود هتك عرض للطفلة نورهان عندما عرضت على الطب الشرعي .

أسرعت الأم إلى الدكتور سباعي أحمد

سباعي ونفى هو الآخر وجود أى آثار لاعتداء أو اغتصاب مما أثار غضب والدتها فلم تجد نفسها إلا واقفة بسلاح حاد أمام زوجها وضربته به فأصيب بقطع في الشرايين واتجه مسرعاً بعمل محضر لها فحكم عليها بحبس شهرين مع غرامة 200 جنيه فقررت أن ترسل ابنتها لدار حماية المرأة ولأن الدار لم تكفل أى طفل إلا بالكشف عليه تبين أن الطفلة نورهان قد تعرضت لاغتصاب وهتك عرض وثقوب في غشاء البكارة، استخرجت الأم التقرير بعد أن قدمت شكوى للنائب العام أقيل على إثرها رئيس النيابة أحمد عبد الحليم و محمود صلاح وكيل النيابة .

وفي النهاية توجهت الأم للنائب العام فاستقبلها عادل السعيد محامي النائب العام فأمر بضبط واحضار للزوج وتحولت إلى محكمة الجنايات رقم القضية 7921 جنايات م نصر أول والمقيدة برقم 142 دائرة 20 لجلسة 28 أبريل 2011 حصل فيها المتهم على إخلاء سبيله بضمان محل إقامته، كما وجدت في الأوراق والتي لم يعلنها القاضي بعد واكتفى بتأجيل القضية ل26 أكتوبر 2011 فقالت هدى شعبان إن ضابطاً بمباحث أمن الدولة يدعى محمد الباز قد توسط للإفراج عن زوجها والذي يعمل سمكري سيارات لديه.

شاهد الفيديو:

أهم الاخبار