ابتكار لغة مشتركة بين الدولفين والإنسان

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 10 مايو 2011 20:24
كتبت- ولاء جمال جبّة:


حقا عزيزى القارئ "العلم بحر كبير لا آخر له" لا يوجد به ما يعرف بالمستحيل، هذا ما أوضحته أحدث الاكتشافات العلمية التى وجدت أنه أصبح من السهل أن يتحدث الغواصون مع الدولفين تحت الماء عن طريق مترجم مائي. ونقلت مجلة (تايم) الأمريكية أمس عن أحد

الباحثين المشاركين فى أبحاث الذكاء الاصطناعى وفي مشروع "الحوتيات.. السمع والقياس"، عن رغبته فى خلق لغة مشتركة يفهمها كل من البشر والدلافين بحيث يتواصل كل منهما مع الآخر بشكل طبيعى.

وأوضحت الصحيفة أن ذلك سيتم عن طريق تزويد

الغواصين بأجهزة كمبيوتر، بالإضافة إلى لوحة مفاتيح، وماوس "فأرة"، وميكروفونات مائية لالتقاط أصوات الدلافين، بالإضافة إلى مصابيح خاصة موجودة فى أقنعة الغواصين للإشارة إلى اتجاه صوت الدلافين، ومن ثم يقوم الباحثون بفهرست أصوات الدلافين عن طريق برنامج (سوفت وير) قادر على تحديد عناصر البناء النحوى الذى يتطلبه، وبعد ذلك يتم استخدام الأصوات الملتقطة نفسها لتوجيه الحديث للدلافين بنفس اللغة التي يتكلمونها.

 


أهم الاخبار