مساعد لوزير الداخلية يستبعد ابنه من الأمن الوطني

خاص- بوابة الوفد:

اللواء حامد عبدالله مساعد أول وزير الداخلية او منصور العيسوي

استبعد اللواء حامد عبدالله مساعد أول وزير الداخلية رئيس جهاز الامن الوطني الذي يبدأ عمله 400 ضابط من جهاز مباحث

أمن الدولة "المنحل" من بينهم ابنه وابن شقيقته .

وقالت مصادر بالجهاز لصحيفة " روزاليوسف" ان أسماء المستبعدين شملت ابن اللواء حامد ورتبته نقيب وابن شقيقه ورتبته مقدم شرطة اضافة لنقل نجل مساعد أول الوزير الأسبق اللواء إسماعيل الشاعر وذلك درءا للشبهات .

وتمت اعادة وتوزيع المستبعدين من جهاز الأمن الوطني الذي

يحل بديلا لجهاز مباحث أمن الدولة، في مواقع مختلفة بعدة إدارات واختلفت مواقعهم ورتبهم من درجة اللواء وحتي درجة النقيب.

ومن جانبه، أكد اللواء منصور العيسوي وزير الداخلية إخضاع الجهاز الجديد للعديد من الضمانات الاشرافية والرقابية لوزارتي العدل والداخلية الأمر الذي يضمن الشفافية في جميع المهام الموكلة للقطاع وبما يضمن احترام الدستور والقانون وحرية المواطنين. وشدد عيسوي علي أن الجهاز سيتركز عمله علي حماية الجبهة الداخلية وإجهاض الجريمة قبل وقوعها.

 

أهم الاخبار