القعيد: لا أصدق أن وائل غنيم أدلى بحوار لصحيفة إسرائيلية

الصفحه الاخيره

الأحد, 24 أبريل 2011 15:38
بوابة الوفد - صحف:


أبدى الكاتب والروائى يوسف القعيد دهشته عندما فوجئ بنشر حديث للناشط السياسى وائل‮ ‬غنيم – أحد مفجرى الثورة المصرية - بجريدة‮ ‬يديعوت أحرونوت الإسرائيلية بتاريخ ‮18-2-2011 ‬أجرته معه الصحفية الإسرائيلية سميدار بيري‮ تناول الثورة المصرية ودوره فى قيامها. واعترف غنيم - فى الحوار الذى جاء بعنوان " ملك الميدان حوار مع ناشط الفيس بوك وائل‮ ‬غنيم‮" . ‬وترجمته ‬للعربية المجلة الأهرامية المتميزة‮: ‬مختارات إسرائيلية‮. ‬عدد أبريل‮ ‬2011 - بأنه أنشأ صفحة علي الفيس بوك دعا فيها للتظاهر ضد مبارك‮. ‬قبل خمسة أشهر من الثورة‮. ‬وكان مصدوماً‮ ‬من قتل زميله علي الفيس

بوك خالد سعيد من الإسكندرية‮. ‬وأنشأ بدوره صفحة علي الفيس بوك‮: ‬كلنا خالد سعيد وحدد‮ ‬25‮ ‬يناير اليوم الأول للمظاهرات‮. ‬وتلقي‮ ‬400‮ ‬ألف رد‮.‬

سألته سميدار بيري عن تفكيره بشأن السلام مع إسرائيل‮. ‬قال لها "أدرك موقفك وحقك في السؤال‮". ‬لكنه رفض الإدلاء بتصريحات‮ حول هذه القضية. ‬

ونفى القعيد فى مقاله بصحيفة الأخبار اليوم تصديق الصهاينة مشددا على أن وطنية وائل غنيم تمنعه من الادلاء بأي تصريحات لهذه الصحف الاسرائيلية ‬ مشيرا إلى أن ميدان التحرير الذى قامت فيه الثورة شهد حرق العلم الإسرائيلي‮. ‬واتجه خمسة آلاف شاب للسفارة الإسرائيلية يطالبون بإغلاقها ورحيل السفير‮.

أهم الاخبار