مهزلة فى لقاء عمرو موسى بجامعة طنطا

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 20 أبريل 2011 20:53
كتب - أحمد عبد الفتاح :



شهد لقاء عمرو موسي وزير الخارجية الأسبق وأمين عام جامعة الدول العربية بقاعة المؤتمرات بجامعة طنطا فوضى تنظيمية لم تشهدها الجامعة من قبل.

ومنعت الجهة المنظمة للقاء وهى كلية الحقوق بالجامعة طلاب الكليات الأخرى من الحضور وسمحوا لأساتذة وطلاب وموظفى الكلية فقط بالتواجد داخل القاعة منذ وقت مبكر قبل بداية اللقاء، مما أثار حفيظة طلاب باقى الكليات

الذين أصروا على دخول القاعة والوقوف طيلة اللقاء الذى استمر نحو ساعة ونصف الساعة، أطلقوا خلالها صفارات الاستهجان عند ذكر اسمى عمرو موسى والدكتورة هالة فؤاد رئيس الجامعة واتهموها هى والدكتور حسين عثمان عميد كلية الحقوق بتعمد منعهم من حضور اللقاء.

كما انسحب بعض أساتذة الكليات احتجاجا على عدم

توفير أماكن مناسبة لهم مما تسبب فى فشل اللقاء الذى كان من المزمع انعقاده مع أعضاء هيئة التدريس بناديهم عقب لقاء موسى بالطلاب .

كما أصر الطلاب الذين منعوا فى البداية من حضور اللقاء على الصعود إلى المنصة التى يجلس عليها عمرو موسي وألقوا بأسئلتهم ليجيب عنها موسى. وحاول بعض موظفى وأساتذة الكلية منعهم من مواصلة إلقاء الأسئلة فهاجت القاعة بأكملها. واعتذر عمرو موسي عن أسلوب منع الطلاب من حضور اللقاء ومحاولة منعهم من توجيه الأسئلة إليه.

أهم الاخبار