فيديو.. القصة الحقيقية لتدريب أعضاء 6 أبريل بالخارج

الصفحه الاخيره

الاثنين, 18 أبريل 2011 17:42
كتبت- ناهد إمام:

كشف محمد عادل، المتحدث الإعلامى لحركة 6 إبريل، عن حقيقة ادعاءات تلقى بعض أعضاء الحركة لتدريبات مع جهات خارجية مشبوهة، وروى عادل التفاصيل الحقيقية للرحلة التى تكلمت عنها ناشطة مجهولة على إحدى القنوات الفضائية فى الأيام الأولى للثورة بغرض تشويه الثورة.

وأكد عادل فى حوار لقناة 25 الفضائية التفاصيل الكاملة لرحلة صربيا التى التقى خلالها بعض الحقوقيين والنشطاء المصريين بنشطاء صربيين مع ناشطى حركة "أوتبور" الصربية، التى دعمت مطالب التغيير حتى أسقطت الرئيس الصربى الأسبق سلوفان مليسوفيتش فى عام 2000.

ونفى متحدث حركة 6 إبريل الإعلامى أن يكون قد تم تدريبه على قلب نظام الحكم كما ادعت الناشطة المشار إليها، وقال إنه لم يتم تدريبهم على أى تكتيكات لإسقاط نظام الحكم، وأكد على أن غرض زيارتهم لصربيا كان نقل خبرة نشطاء حركة أوتبور فى المقاومة السلمية، مؤكدا على الفارق الشاسع بين المصطلحين.

وقال عادل خلال لقائه ببرنامج "كل يوم" الذى تذيعه قناة 25 يوميا أن أول عبارة بدأ بها النشطاء الصربيون ورش العمل معهم كانت "الثورات لا تصدر ولا تستورد"، مؤكدا أن ثورة 25 يناير تختلف اختلافا كبيرا عن ثورة تونس التى سبقتها بأيام قليلة، وكلاهما تختلفان عن الثورتين السورية والليبية.

ونفى محمد عادل تلقى حركة 6 إبريل لأى تمويل خارجى، وقال: "كل تمويل الحركة من جيوبنا"، كاشفا عن تجميع أعضاء الحركة لتبرعات داخلية منهم من خلال ما يسمى بـ"الضريبة الأبريلية" التى كانت بقيمة 2 جنية لكل فرد تستخدم فى الإنفاق على أنشطة الحركة البسيطة.

وكشف عن أن إجمالى مبلغ التبرعات التى دخلت 6875 بينهم 4 آلاف جنية تبرع بها أحد المواطنين المصريين المقيمين فى ليبيا لصالح الحركة، وطالب عادل من يملك أية أدلة على تلقى الحركة لتمويلات من الخارج بإظهارها أمام الجميع بدلا من إلقاء الاتهامات بلا أدلة.

شاهد الفيديو:

 

 

 

أهم الاخبار