تهريب أعضاء‮ ‬حزب الله‮ ‬وحماس‮ ‬من سجن المرج استغرق ربع ساعة‮!‬

الصفحه الاخيره

الأحد, 17 أبريل 2011 17:31
القليوبية‮- ‬صلاح الوكيل‮:‬

كشفت تحقيقات النيابة في‮ ‬أحداث السطو المسلح علي‮ ‬السجون،‮ ‬عن عدم تأهيل وتدريب الضباط والجنود علي‮ ‬تأمين السجون بشكل‮ ‬يسمح لهم بالتصدي‮ ‬لأي‮ ‬هجوم مسلح‮.‬

وأكدت التحقيقات أن الضباط والجنود ليست لديهم القدرة الكافية علي‮ ‬التفرقة بين مقاومة المجرمين ومقاومة المتظاهرين‮. ‬وأشارت التحقيقات إلي‮ ‬أن سجن المرج كان أول السجون التي‮ ‬تعرضت للهجوم المسلح،‮ ‬حيث اقتحمت مجموعة ملثمة السجن وفقا لأقوال المساجين الذين تم سؤالهم،‮ ‬وأن الملثمين دخلوا السجن تحت ستار النيران،‮ ‬ودخلوا عنبر المساجين المنتمين لحزب الله وحماس،‮ ‬وعددهم‮ ‬24‮ ‬سجينا،‮ ‬وأخرجوهم بالكامل‮. ‬وأشار عدد من المساجين في‮ ‬أقوالهم أمام أحمد حمدي‮ ‬رئيس النيابة الكلية بإشراف المستشار محمد حمزة المحامي‮ ‬العام لنيابات شمال القليوبية إلي‮ ‬أن عملية السطو الأولي‮ ‬لتهريب

أعضاء حزب الله وحماس لم تستغرق سوي‮ ‬ربع ساعة،‮ ‬وأن الضباط والجنود اكتفوا بإطلاق الرصاص في‮ ‬الهواء الطلق‮. ‬وأكد الضباط في‮ ‬أقوالهم أن الهجوم المسلح كان أقوي‮ ‬من الحراسة الموجودة،‮ ‬وأنهم طلبوا تعزيزات،‮ ‬إلا أنهم لم‮ ‬يجدوا ردا من أحد‮.‬

وأشار الضباط إلي‮ ‬أنهم خافوا من إطلاق الرصاص بشكل مباشر علي‮ ‬المهاجمين،‮ ‬وتبادلوا معهم إطلاق الرصاص بعد فترة من دخولهم السجن،‮ ‬وعندما اكتشفوا أنهم‮ ‬غير قادرين علي‮ ‬المواجهة استسلموا للأمر الواقع‮.‬

وكشفت أوراق التحقيقات أن عصابات مسلحة اجتاحت السجون وقامت بعملية نهب وسلب جميع ما تحتوي‮ ‬عليه المخازن من سلع‮ ‬غذائية وأجهزة،‮ ‬وأحدثت حالة من

الهرج والمرج وأجبرت المساجين علي‮ ‬الهروب‮. ‬وقام بعض المساجين بالاستيلاء علي‮ ‬الأسلحة وبيعها بأي‮ ‬مبلغ‮.‬

أكدت التحقيقات أن تجار المخدرات وراء الهجوم علي‮ ‬سجون أبو زعبل وفقاً‮ ‬لأقوال المساجين،‮ ‬وأنهم استعانوا ببعض الخارجين علي‮ ‬القانون واثنين من كبار قيادات الداخلية،‮ ‬وقاموا بتكسير بوابة السجن الخارجية وأحدثوا فتحة كبيرة في‮ ‬السور الخلفي‮ ‬للسجن لتهريب المساجين،‮ ‬وأشار المساجين إلي‮ ‬أن السجن تحول إلي‮ ‬ما‮ ‬يشبه ساحة حرب لتبادل إطلاق النار بكثافة بين المهاجمين وقوات الشرطة،‮ ‬وأكدوا أن الجناة جهزوا سيارات خارج السجن لنقل المساجين الذين تم تهريبهم،‮ ‬وأن بعض الضباط والجنود هربوا من المجزرة البشعة‮.‬

وكشفت معاينات النيابة علي‮ ‬الطبيعة أن السجون تم نهبها بالكامل،‮ ‬وتم العثور علي‮ ‬20‮ ‬جثة لمساجين وأفراد من الشرطة،‮ ‬بينهم ‮٣ ‬جثث لمجهولين،‮ ‬إضافة إلي‮ ‬52‮ ‬مصابا‮. ‬وتجاوزت الخسائر‮ ‬60‮ ‬مليون جنيه‮.‬

وجهت النيابة لأطقم الحراسة تهمة الإهمال،‮ ‬وشكلت لجنة من المتخصصين لإعداد تقرير مفصل،‮ ‬تمهيدا لعرض النتائج علي‮ ‬النائب العام‮.‬

أهم الاخبار