رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اعتصام شباب دسوق لمطالبة الجيش بالبقاء فى المدينة

الصفحه الاخيره

الاثنين, 11 أبريل 2011 21:57
كفرالشيخ- مصطفى عيد وسعيد حجر وأشرف الحداد


اعتصم ألف شاب من شباب ائتلاف الثورة والوفد وشباب المحاميين وعدد من المواطنين بمدينة دسوق بعد صلاة عشاء اليوم أمام مقر اقامة الجيش بميدان مسجد ابراهيم الدسوقى احتجاجا على قرار سحب الجيش من المدينة بعد أحداث التحرير الاخيرة ورفض المعتصمون ترك الجيش للمدينة لدوره الهام فى حفظ الأمن وطمأنينة الأسر على حياتها واشادوا بدور العقيد بهاء الدين وتعاونه مع المواطنين فى حل مشكلاتهم ورفض المعتصمون ترك المكان الا اذا عدل الجيش من

قرارة حتى لو اضطروا الى النوم امام مقر اقامتهم فى العراء وتعطيل سياراتهم حتى لا يتركوا المدينة

وأكد منتصر الريفى أحد شباب ائتلاف الثورة رفض جميع اهالى المدينة انسحاب الجيش وتخليه عن المواطنين الذين يشعرون بالامان فى ظل تواجد الجيش واشار بان الجيش والشعب شىء واحد ولا يمكن لاحد العبث بهذة الوحدة وانه لابديل لدى المواطن عن وجود الجيش حتى لايقوموا بعمل

لجان شعبية من جديد لحفظ الامن فى المدينة

واشار هشام صقر وابو بكر عاشور من شباب المحاميين الى تواجدهم فى الميدان حتى الصباح وانهم على استعداد للبقاء حتى يستجاب لمطلبه فى ابقاء الجيش فى المدينه

واشار المحاسب احمد يونس سكرتير حزب الوفد فى كفرالشيخ ان اعداد كبيرة من القرى المجاورة توافدت الى مقر اقامة الجيش للمطالبه بالبقاء حفاظا على الامن وشكروا لهم تحملهم الكثير من اجل راحة المواطن وسلامة الوطن وان قيادات الجيش ترغب فى البقاء ولكن قرار المجلس الاعلى للقوات المسلحة كان واجب النفاذ ولكنهم ناشدوا المجلس الاعلى بضرورة بقاء الجيش

أهم الاخبار