رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أزمة تهدد بانهيار "المساء"

الصفحه الاخيره

الاثنين, 11 أبريل 2011 18:35


تصاعدت الأزمة داخل جريدة المساء خلال الساعات الماضية بسبب ضعف الإدارة الجديدة التي تم تعيينها مؤخراً.

وأكد صحفيون بالجريدة استمرار القيادات الموالية لأمن الدولة والحزب الوطني في موقعها، خاصة أن هناك شبهات تدور حولهم, وهدد الصحفيون بتنظيم اعتصام داخل الجريدة في حالة استمرار صمت القيادة الجديدة.

وطالب الصحفيون بطرد العناصر الموالية لأمن الدولة ولرؤساء

التحرير السابقين الموالين للعهد البائد، جاء في مقدمة القائمة المطلوب استبعادها بسبب ولائها لأمن الدولة والحزب الوطني مختار عبد العال الذي سبق اتهامه بممارسة البلطجة ضد الصحفيين في مواقف داخل النقابة، حيث ضرب أحمد صلاح بديوي بآلة حادة في وجهه أحدثت به عاهة مستديمة،
وتمكن رئيس الحزب الأسبق من حمايته وعدم فصله من جدول المشتغلين.

وكان رئيس التحرير الأسبق قد استعان به لمواجهة الصحفيين الأحرار بالنقابة.

وطالب الصحفيون بطرد عبد العال ورفاقه لتطهير الصحيفة من المشبوهين، خاصة الذين تم تعيينهم بالمؤسسات الصحفية كرجال أمن "بودي جارد".

يذكر أن المحرر مختار عبد العال كان يعمل عند محامي عبد العزيز زوج ابنة نعمان جمعة وكان يهاجم حزب الوفد ووقف بجانب الرئيس المخلوع نعمان جمعة مقابل عمله عند زوج ابنته كمندوب دعاية.

 

أهم الاخبار