مسح الحمامات.. عقاب طفل في مدرسة دولية

الصفحه الاخيره

الاثنين, 11 أبريل 2011 17:53
خاص ـ بوابة الوفد:

فتحت وزارة التربية والتعليم اليوم تحقيقا مع إدارة مدارس "كونتننتال الدولية" بمدينة العبور، حول أغرب واقعة تلقتها الوزارة منذ عودة د.أحمد جمال الدين موسي إلى منصبه.

وتلقت سلوى عطا الله مدير عام التعليم الخاص بالوزارة، شكوى من والدة الطفل محمود إيهاب مهدي، المقيد بسجلات الصف الثاني الابتدائي بالمدرسة الدولية، بأن مدرسته أجبرته على غسل الحمامات أمس
الأحد، عقابا له على إلقائه كوب مياه على أرض المدرسة.

ولم تصدق والدة محمود ما قصه طفلها عقب عودته من المدرسة منهكا وملابسه شديدة الاتساخ، وطلبت معرفة أسباب الحالة التي كان عليها، فاعترف الطفل بما فعله طوال اليوم الدراسي.

وتوجهت والدة محمود إلى إدارة المدرسة صباح اليوم

الاثنين لسؤال المديرة المختصة عن أسباب معاقبتها للطفل بهذه الطريقة المهينة، فاعترفت المديرة بأن هذه الطريقة في عقاب الأولاد تتخذها الإدارة لمنعهم من تكرار أفعالهم غير المرضي عنها.

وتوجهت الأم مصطحبة طفلها إلى مكتب د.أحمد جمال الدين موسى وزير التربية والتعليم الذي طلب فتح تحقيق فوري في القضية باعتبارها إهانة غير مسبوقة مع أطفال المدارس، وطلب الكشف على الطفل، بعد معرفته بأنه مصاب بأمراض جلدية وحساسية مزمنة، زادت معدلاتها بعد واقعة التأديب العجيبة.

 

أهم الاخبار