كي مون يتبرأ من حرق القرآن

الصفحه الاخيره

الخميس, 07 أبريل 2011 11:16
واشنطن - وكالات:


أدان الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون حرق نسخة من القرآن في أمريكا. واعتبر هذا العمل والأعمال المماثلة في مناطق أخرى تتعارض مع جهود الأمم المتحدة لنشر التسامح والتفاهم الثقافي

والاحترام المتبادل بين الثقافات والأديان.

وقال كي مون لوفد سفراء منظمة المؤتمر الإسلامي: هذا عمل لا يقره أي دين. مشددا على اتفاقه مع الممثل الأعلى

للأمم المتحدة لتحالف الحضارات، جورج سامبايو، الذي قال في بيان رسمي "إن حرق القرآن عمل يجب أن يتم التبرؤ منه".

وأثار حرق القرآن على يد القس الأمريكي المتطرف تيري جونز، وبث شريط الإحراق على الانترنت، موجة انتقادات دولية واحتجاجات شعبية حول العالم.

أهم الاخبار