رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

محافظ البحيرة: الثورة مشرفة وليس كل المسئولين السابقين فاسدين

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 06 أبريل 2011 07:32
حوار-غادة الدسونسي:

محافظ البحيرة: الثورة مشرفة وليس كل المسئولين السابقين فاسدين

اللواء محمد شعراوي مدير مصلحة الامن العام السابق ومحافظ البحيرة يفتح قلبه لـ"بوابة الوفد"، كمصري في المقام الأول وكمسئول في عهد الرئيس السابق حسني مبارك ثانيا، ثم رأيه في ثورة 25 يناير وأهدافها وعن الاتهامات التى وجهت له.

بداية ما رايك فى الثورة وهل كنت تتوقعها ؟

ثورة يناير مشرفة جدا وبيضاء قامت بداية من الشباب ثم انضم اليهم الشعب وساندها الجيش للقضاء على الفساد الذى وصل للحناجر وانا سعيد جدا بها واتمنى ان ارى اليوم التى تحقق فيه هذه الثورة جميع اهدافها واخشى جدا عليها من عبث الجهلاء

نعم كنت اتوقعها لان المصرى بطبيعته حمول لكنه عانى من الفساد كثيرا ودخل فى مرحلة الانفجار

تهدف الثورة الى تغير جميع المسئولين ومحاسبتهم فما رايك كمسئول ؟

ليس كل المسئولين فى عهد مبارك فاسدين وانما منهم من كان يحاول اقامة ميزان العدل ويحتسب عند الله عمله ولكن الظروف كانت صعبة للغاية ولغة الجمع وموجه الاتهامات الموجه الى كل المسئولين خطىء نرتكبه فى بعض دون ان نشعر فقد اعطت الثورة الحق للمواطن على محاسبة المسئول ولكن ارجو اعطاء المسئول فرصة الدفاع عن نفسه لان سمعته ليست ملكا له وحدة وانما ملكا لابنائة واهله معه

وعلى من يتهم المسئول ان ياتى بدليل ادانة واضح يقدمه للجهات الرقابية والقانونية واذا اثبتت هذه الجهات ادانته فاليوقع عليه اقصى عقوبة

ماذا تقول فى الاتهامات الموجه اليك ببيع اراضى البحيرة بابخس الاثمان ؟

لم اتصرف فى بيع شبرا واحدا من اراضى البحيرة وجميع عقود البيع التى تمت فى عهدى وما

قبله كانت مبرمة من الوزات التى لها ولاية مباشرة على هذه الاراضى او مالكة لها ولا دخل لى فيها نهائيا والجدل الذى اثير حول تخصيصى 150 فدان بارض ادكو ورشيد لاحد المستثمرين لانشاء قرية سياحية غير صحيح لان هذا التخصيص تم قبل وجودى بالمحافظة من الاساس ولا اظلم من قبلى لان الهيئة العامة لتنمية السياحة هى من قامت بالبيع لما لها من ولاية على هذه المنطقة ولا دخل للمحافظة من قريب او من بعيد بالرفض او القبول لهذا التخصيص

كذلك ما اثير حول بيعى ارض فى ادكو باسعار لا تذكر الى احد شركات البترول بعيد تماما عن الصحة حيث طلبت الهيئة العامة للبترول وليس شركة خاصة ارض لعمل مشروع عليها وقد رفضت نهائيا بيع الارض حتى تظل ملك للمحافظة ووقعت العقد منذ ثلاثة سنوات مع الدولة بحق انتفاع وليس بيع مقابل دولار ونصف عن المتر والى الان لم اسلمهم الارض ودخل الى خزينة المحافظة 15 مليون جنيه من ايجار الثلاثة سنوات ولم يستفيدوا بالارض حتى الآن على الرغم من انه مشروع قومى وتابع للدولة وليس لاشخاص.

وكذلك ما قيل حول تخصيص 10 افدنة برشيد لصالح ثلاثة مصانع طوب يملكها نائب سابق بالشورى وهذا لم يحدث وانما صدر قرارا جمهوري بتخصيص مساحة 100 فدان لعمل منطقة صناعية

كاملة هناك ونقل كمائن الطوب خارج الحيز العمراني وبالفعل قسمنا هذه الارض الى 24 مصنع لنقل كمائن الطوب اليها بناء على القرار الجمهورى الذى سبق بذلك.

اتهمك البعض بسلب اراضى الابعادية من فلاحيها ومشاركة رجل اعمال عربى لاقامة مشروع تجارى عليها فما ردك ؟

لم اتصرف فى شبر واحد منها حيث انها ملكا لوزارة الاوقاف وقد اشترتها منهم وزارتي التجارة والصناعة لعمل مشروع تجاري كبير عليها بعد ما اكدت الاوقاف على انتهاء مدة عقود الايجار المبرمة بينها وبين فلاحى الابعادية الذين تم تعويضهم بما يوازي ايرادات 15 سنة قادمة عن الفدان.

واتهمت بأني شريك صاحب شركة الصالحية الذى اخذت هذا المشروع على الرغم من ان هذه الشركة ملك بنك مصر والبنك الاهلى والمقاولون العرب أي مملوكة بالكامل للقطاع العام.

اتهمك البعض بالسماح ومساعدة اليهود على زيارة ضريح ابو حصيرة فما ردك ؟

اعلنت مرارا رفضى الكامل لهذه الزيارة ولاقامة اى مولد ولم يقام مولد اثناء وجودى وانما اقتصر الامر على حد الزيارة وهذا قرار سيادى خارج عن سلطتى فهو خاص بعلاقات دولية والتزام مصر بمعاهدتها ولا دخل لى فيه وان كان بيدى لمنعته تماما مثلى مثل اى مصرى وعربى غيور على بلده ويكره اليهود لما يرتكبوه بحق اخواننا الفلسطينين.

هل انت عضوا في الحزب الوطني؟

لست عضوا بالوطنى ولم اوافق على عمل عضوية نهائيا ومعيار اختيارى كمحافظ قام على اساس مهنى وليس سياسي وكنت اتعامل مع جميع المواطنين بعيدا عن اتجاهاتهم السياسية وحرصت على عدم التدخل فى النواحى السياسية بالمحافظة.

هل استجبت الى مطالب الثوار بالمحافظة ؟

استجبت لها بكل حب وفرحة بداية من الغاء مقرات الوطنى بالمحافظة وتحويل مقر امن الدولة الى كلية واقالة اللواءات والمستشارين بجميع المشاريع على الرغم من اننى لم اعين واحد منهم بل جئت للمحافظة وهم معينون من الاساس منذ سنوات كما طالبت القوى السياسية بكافة اتجاهاتها مشاركتى فى اعباء المحافظة وطرح جميع افكارهم للنقاش.

أهم الاخبار