الجارديان: مصر نجحت فى اختبارها الأول نحو الديمقراطية

متابعات- أ.ش.أ:

اهتم تليفزيون "بى بى سى" البريطانى الليلة بنبأ إعلان نتائج الاستفتاء الذى تم إجراؤه أمس "السبت" فى مصر على التعديلات الدستورية. وذكر أن تأييد أكثر من 77 في المائة ممن شاركوا فى الاستفتاء لهذه التعديلات يدل على أن المصريين يؤيدون بقوة إجراء التعديلات الدستورية التى ستسمح لمصر بالتحرك سريعا نحو إجراء انتخابات.

وأشار إلى أنه بناء على هذه النتائج الرسمية، فإن الانتخابات البرلمانية ربما يتم إجراؤها فى شهر سبتمبر

القادم على أقرب تقدير.

وذكر التليفزيون البريطانى أن طوابير طويلة من الناخبين المصريين كانت قد اصطفت أمس أمام مراكز الاقتراع للمشاركة فى الاستفتاء،وأن الحزب الوطنى الديمقراطى وجماعة الإخوان المسلمين مصر يؤيدان التعديلات الدستورية.

وفي السياق، اعتبرت صحيفة "الجارديان" البريطانية أن مصر اجتازت بنجاح اختبارها الأول نحو الديمقراطية، مؤكدة فى تقرير بثته على موقعها الإلكترونى اليوم أن أهم ظاهرة

فى الاستفتاء كانت الإقبال الكثيف من المصريين للإدلاء بآرائهم.

ورأت الصحيفة أن هذا الإقبال كان فى حد ذاته استفتاء يؤكد مصداقية ونجاح الثورة الشعبية التى وضعت مصر على أعتاب عصر جديد،ؤ فيما جاء الاستفتاء على التعديلات ليكون الحدث الديمقراطى الأكثر نزاهة وحرية منذ عام 1952.

وأضافت أنه بصرف النظر عن نتائج الاستفتاء، التى أظهرت أن نسبة تتجاوز الـ 77 فى المائة من الذين أدلوا بآرائهم قد وافقوا على التعديلات الدستورية، فإن الظاهرة النبيلة التى أثارت ارتياح المصريين وسعادتهم إنما تتمثل فى هذا الإقبال الشعبى غير المسبوق على صناديق الانتخابات.

أهم الاخبار