رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحقيقة التائهة لمليارات مبارك فى أمريكا

الصفحه الاخيره

الخميس, 17 مارس 2011 19:39
كتب- محمد غنيم:

يبدو أن هناك شيئا غريبا, وربما يكون مقلقا يؤكد مساعى البعض لإخفاء ثروات الرئيس المخلوع مبارك بعد اتصال فردريك جونز مساعد السيناتور جون كيرى بقناة الحياة, كما أكد برنامج الحياة اليوم مساء الخميس ونفى التصريحات التى أدلى بها كيرى اليوم بخصوص ثروة مبارك, مؤكدا أنه تم خلط الأمر عليه وأن 31.5 مليار دولار تخص الرئيس الليبى معمر القذافى وليس مبارك.

وقد تسبب هذا التصريح فى
إثارة مخاوف البعض من وجود مخطط لإخفاء ثروة الرئيس المخلوع فى أمريكا, خاصة وأن تصريحات كيرى كانت واضحة ولأكثر من مصدر وليومين متتاليين.

 

حيث كان السيناتور جون كيري، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي قد قال لفضائية الجزيرة عصر اليوم الخميس إن الإدارة الأمريكية جمدت ثروة أسرة الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك في أمريكا والتي تبلغ

31.5 مليار دولار، تنوعت ما بين أرصدة بحسابات بالبنوك وعقارات فاخرة في نيويورك وكاليفورنيا.

وكان كيري قد صرح بذلك خلال ندوة عقدها معهد كارنيجي أمس الأربعاء من أن الولايات المتحدة استجابت لطلب السلطات المصرية، وجمدت تلك الأرصدة والممتلكات.

كما قامت صحيفة (الواشنطن تايمز) الأمريكية بحذف خبر سبق وأن نشرته أمس تحدث عن تجميد الولايات المتحدة لـ 31.5 مليار دولار تابعة للرئيس المخلوع حسني مبارك.

وكانت الصحيفة نشرت على لسان السيناتور الأمريكي جون كيري، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، أن الولايات المتحدة جمَّدت المبلغ التابع للرئيس المخلوع حسني مبارك.

شاهد الفيديو:

 

أهم الاخبار