العزبى: مافيا الوطنى والنواب بأسيوط حاولوا الإستيلاء على الأراضى

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 15 مارس 2011 17:49



كشف اللواء نبيل العزبى محافظ أسيوط عن أسباب الخلافات المستمرة بينه وبين أعضاء وقيادات الحزب الوطنى بالمحافظة ، والتى وصلت إلى حد قيامهم بتكوين تحالف رفع مذكرة ضده للقيادة السياسية.

وقال العزبى - فى تصريحات خاصة لوكالة أنباء الشرق الأوسط اليوم الثلاثاء - أن

طلبات النواب كانت معظمها فى غير صالح مواطنى أسيوط وكلها استثناءات وهو ما رفضته تماما ، حيث كان المحور الرئيسى لهذه الطلبات هو

المجاملات التى تضر بالصالح العام منها تخصيص أراضى الدولة بالمخالفة للقانون

وأضاف أنه تصدى بشكل حاسم ورادع لمن أسماهم "مافيا الإستيلاء على أراضى الدولة من رجال أعمال الحزب الوطنى حينما حاولوا الاستيلاء على أراض بزمام المحافظة وألزمتهم بدخول مزاد علنى للحصول على هذه الأراضى وتقدير قيمة الأراضى وقتها بسعرها الحقيقى الذى أضيف لميزانية المحافظة لأن

ذلك يهدف بالأساس إلى قيامهم كمستثمرين بتوفير الآلاف من فرص العمل لأبناء المحافظة من خلال منشآتهم ومصانعهم التى كان سيتم إنشاؤها.

كانت الوقفة الحاسمة مع أرض مصنع الكوكاكولا وقيام المستثمرين بالإعلان عن

إقامة وحدات سكنية فاخرة بأرض المصنع رغم منح أصحابها الأصليين أرضا كاملة المرافق بالمجان كبديل للأرض المقام عليها المصنع حاليا والتى قرر النائب العام منذ أيام فتح باب التحقيقات فيها وتصدى لها المحافظ بحسم للحفاظ على مقدرات شعب أسيوط لأن معنى تسهيل الإستيلاء عليها كان سيهدر 5ر1 مليار جنيه على الدولة وشعب أسيوط وهما الأحوج إليه.

 

أهم الاخبار