طلاب إعلام يمنعون دخول العميد بـ" زفة بلدى"

كتبت- سمر مجدى:

نظم طلاب كلية الإعلام جامعة القاهرة المظاهرة الألفية الأولى صباح اليوم للمطالبة برحيل الدكتور سامي عبد العزيز عميد كلية الإعلام جامعة القاهرة والمتحدث الإعلامي عن الحزب الوطني في النظام السابق.

وواصل الطلاب احتجاجاتهم التي بدأوها منذ أسبوع ضد عميد الكلية وانضم إليهم عدد من الأساتذة وأعضاء هيئة التدريس في الكلية، منهم الدكتور هشام عطية والدكتور محمود خليل والدكتور محرز غالي والدكتورة سهير عثمان في قسم الصحافة والدكتور أشرف صالح قسم

العلاقات العامة والإعلان وغيرهم.

ورفع الطلاب لافتات كتبوا عليها "بعد حسني وبعد فضيحته مش عايزين حد من ريحته ، ارحل بجميع لغات العالم ، خلاصة القضية انتخاب القيادات الجامعية والعمداء ، ولا لإعلام الحزب الوطني".

وظهرت لافتات طريفة كتب عليها " من أقوال سامي عبد العزيز سنطهر الكلية زنقة زنقة شبر شبر ثورة ثورة إلي الأمام من أنتم !!،

العميد للطلاب أمريكا وإسرائيل وراء هذا الاعتصام ، لاتتركوهم يعطوكم حبوب الهلوسة".

وبمجرد وصول العميد إلي مبني الكلية فوجئ بتجمعات طلابية تنتظره علي الباب الرئيسي للكلية وقاموا بعمل زفة بلدي بمشاركة أعضاء هيئة التدريس ولكنه قام بتحويل وجهته مسرعا إلي الباب الثاني ولكنه عجز عن الدخول إلي الكلية لممارسة عمله ، وتجمع حوله الطلاب وقال لهم إنه يريد الرحيل ولكنه جاء بناء علي قرار وقانون ينظم عمله ومن الصعب أن يرحل بدون إصدار قرار من المجلس العسكري يتوجب رحيله ولكن الطلاب لم يقتنعوا بالأمر وتركهم العميد واستقل سيارته ورحل.

 

أهم الاخبار