منزل سيف الإسلام بلندن بيد الثوار

الصفحه الاخيره

الجمعة, 11 مارس 2011 09:54
كتبت - إنجي الخولي:

منزل سيف الاسلام في لندن

تحت عنوان "أخذوا ما لهم"، تساءلت صحيفة "الجارديان" عن شكل منزل الديكتاتور من الداخل، في إشارة إلى احتلال طلاب وناشطين ليبيين منزل سيف الإسلام القذافي في لندن.

وقالت الصحيفة : "في ضاحية هامستيد يملك سيف الإسلام القذافي منزلا بقيمة 10 ملايين جنيه استرليني، تديره شركة مقرها في بريتيش فيرجين أيلاند لاعتبارات تتعلق بالضرائب".

وكشفت الصحيفة عن أن المنزل يضم بركة سباحة وقاعة لعرض الأفلام السينمائية،

موضحة أن مجموعة من الشبان دخلوا المنزل يوم الأربعاء، مع ورود التقارير عن "سفك الدماء الذي يقترفه أتباع الحكومة في مدينة الزاوية ".، والآن يقضي حوالي عشرة من الناشطين أوقاتهم في غرفة المعيشة في المنزل.

وأمن الشباب المداخل، وألصقوا لافتات تعبر عن حقهم في احتلال المنزل وفقا للقوانين البريطانية كتب عليها "تضامن" بالعربية والانجليزية،

وأخرى كتب عليها "اخرج من ليبيا، أخرج من لندن".

وقال أحد الشبان : " "إننا لسنا هنا لنسبب أي ضرر ولكننا هنا لأن هذا منزلنا فهو ينتمي إلى الشعب الليبي، ونحن هنا للتأكد من عدم بيعها لتمويل مزيد من القتل" .

وأضاف آخر: "جعلنا هذا المنزل مقرا لسفارة حكومة بنغازي، ومقرا لسكن اللاجئين الذين يفرون من عسف النظام".

يذكر أن احتلال الملكية الخاصة هي واحدة من أعظم تقاليد المقاومة في بريطانيا. ففي 1649، استولت حركة الحفارين على أملاك وأراضي النظام الديكتاتوري لمنعهم من السرقة والقتل.

 

أهم الاخبار