رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالفيديو :ياسر ضحية اخري لرصاص الشرطة

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 08 مارس 2011 16:37
كتبت - آيات عزت:



ينبغى أن يسطر التاريخ أسماء شهداء ثورة 25 يناير بحروف من نور ، كما وهبوا لنا الحرية من ميدان التحرير ، وكما لاينبغى لنا أن نتجاهل أبناءنا من الشهداء الذين ضحوا بأرواحهم أثناء وقوفهم أمام منازلنا وشوارعنا للحفاظ على أموالنا و أعراضنا ، شباب قضوا ليلهم كنهارهم دفاعا عن أهاليهم وذويهم ، فى ظل الانسحاب الكامل لرجال الداخلية ليلة "جمعة الغضب" .

يروى محمد أحمد فتح الباب قصة استشهاد شقيقه " ياسر "

أحد ضحايا الرصاص الغادر من قبل أفراد شرطة قسم تانى بشبرا الخيمة ، أثناء إخلائهم لقسم الشرطة تنفيذا للأوامر والتعليمات .

قائلا : استشهد شقيقي "ياسر " البالغ من العمر العشرين عاما ، بعيار ناري نافذ من جوار عضلة القلب إلى الجانب الأيمن من جسده من قبل أفراد شرطة قسم تانى أثناء انسحاب آخر دفعتين من القسم ، وهم يضربون أعيرة نارية

بطريقة عشوائية لترويع المواطنين ، بينما "ياسر " واقفا فى اللجنة الشعبية مع شباب المنطقة لحماية بيوتنا وأعراضنا وشوارعنا .

وعلى الفور تم نقل " ياسر " إلى مستشفى ناصر العام متأثرا بنزيف حاد بعضلة القلب نتيجة قذف عيار نارى ، ولكن وافته المنية فى لحظات .

وأضاف شقيقه فى مرارة: كانت وصية "ياسر" قبل نقله إلى المستشفى أن يرى أمه لكى يلقى عليها نظرة الوداع ، ولكن القدر حال بينه وبينها .

وفى نهاية الحوار أكد "محمد" شقيق الشهيد فى حرقة و لوعة أمه وأبيه من فراق ياسر ، مطالبين بمحاسبة الجناة .

شاهد الفيديو