مرشحو الرئاسة.. شخصياتهم من ملابسهم

مرشحو الرئاسة.. شخصياتهم من ملابسهم
مجدى سلامة

 الملابس ليست فقط مجرد أقمشة تقينا برد الشتاء وحر الصيف ورياح الربيع والخريف.. ولا هى فقط وسيلة للتباهى والتفاخر.. ولكنها كتالوج صادق جداً يكشف حقيقة الشخصية

ويفشى أسرارها ويكشف خفاياها.. رصدنا الألوان المفضلة لمرشحى الرئاسة وعرضنا ملابسهم على خبراء علم النفس فرسموا لنا شخصيات كل مرشح.
عمرو موسى يفضل الملابس الكلاسيك التى يغلب عليها اللونان الأزرق والبنى.. ومن يحرص على ارتداء الملابس الكلاسيك هو شخص متمسك بمبادئه ويحب النظام.. أما اللون الأزرق فيعنى أن «موسى» يتمتع بشخصية جادة.. قيادية حساسة.. تجيد التخطيط وتراعى ضميرها فى المقام الأول.. أما اللون البنى فيعنى أنه يمتلك إرادة صلبة وشخصية مجتهدة ومثابرة ومتماسكة بل وحديدية ولكنها فى نفس الوقت شخصية هادئة وبنّاءة تقوم بعملها على خير وجه. وفى بعض الأحيان يتخلى عمرو موسى عن ارتداء البدلة الكاملة ويرتدى الكاجوال..والكاجوال عند «موسي» هو أن يخلع الكرافته ويكتفى بارتداء الجاكت وأسفله قميص وهو ما يعنى أنه شخصية محافظة.. تفكر فى عملها طوال الوقت.
وللدكتور عبدالمنعم أبو الفتوح حكاية مع الملابس فعندما سافر إلى أفغانستان فى ثمانينات القرن الماضى خلع ملابسه المصرية وارتدى فورا ملابس طالبان الشهيرة وهى عبارة عن قميص طويل يصل إلى الركبتين وأسفله بنطلون.. وهذه الواقعة لها

أكثر من دلالة, منها أن الرجل مستعد لأن يتنازل عن مصريته فى مقابل الذوبان فى المجتمع الإسلامى الكبير وتعنى أيضا أنه يتكيف بسرعة مع المجتمع الذى يعيش فيه وربما تعنى أن الوطن ليس على قمة اهتماماته وإنما يأتى فى مرتبة تالية بعد المجتمع الإسلامى الكبير. وليس لأبو الفتوح لون طاغ فى ملابسه وإنما يرتدى كل الألوان وهو ما يعنى ألا يهتم كثيرا بانتقاء ملابسه أى أنه شخصية عملية كما أنه يميل إلى ارتداء القمصان المقلمة, والملابس المقلمة توحى بأن من يرتديها يحاول أن يظهر أصغر من عمره الحقيقى أو يحاول أن يوصل للمجتمع رسالة مفادها أنه ما زال شابا.
أما الدكتور محمد مرسى فيفضل اللونين الأسود والبنى.. واللون الأسود يوحى للبعض بالغموض وبالوحدة وبالحزن وأحيانا باليأس، أما اللون البنى فيعنى أنه يمتلك إرادة صلبة وشخصية مجتهدة ومثابرة ومتماسكة وحديدية ولكنها فى نفس الوقت هادئة وبنّاءة تقوم بعملها على خير وجه. وعندما يتخلى «موسى» عن ملابسه الكلاسيكية ويرتدى الكاجوال فإنه يكتفى بخلع «الكرافتة» ويظل بالجاكت والقميص وهو
ما يعنى أنه شخصية محافظة.
الفريق أحمد شفيق لا يرتدى ملابس كلاسيك فقط ولكنه يرتدى ملابس كاجول أكثر من ارتدائه الكلاسيك وهو يريد بهذا أن يبعث برسالة مفادها أنه عملى ونشيط ولا يتقيد بشيء.. ويفضل شفيق ألوان الأزرق والأسود والبنى.. وهى ألوان تعنى أنه يحب الرئاسة والقيادة والتخطيط كما أنه غامض وذو شخصية صلبة وثابرة ومجتهدة.
ويستحق حمدين صباحى أن يحصل على لقب أكثر المرشحين بساطة والدليل أنه يرتدى الجينز والسويتر والقميص بدون جاكت ويرتدى أيضا «تى شيرت» وهى ملابس تعكس أن إيمانه بالاشتراكية أمر متأصل فيه وتعكس أيضا أنه عملى.. ويفضل «صباحى» اللون الأزرق وهو ما يعنى أن له شخصية جادة وقيادية وحساسة ويراعى ضميره فى عمله.
د. محمد سليم العوا يرتدى ملابس كلاسيك وكجوال وهو دليل على أنه عملى كما أنه يفضل اللون الأبيض والرمادى.. والأول يعنى أنه عقلانى ولا يعانى من مشكلات أو اضطرابات ويهوى تعدد الصداقات ويتمتع بأدب جم ويمتاز بالنقاء والحيوية والوضوح.. أما اللون الرمادى فيعنى أنه رجل محايد.
وتعكس ملابس «خالد على» حالة الشبابية التى يعيشها أصغر مرشحى الرئاسة (عمره 40 عاما) ولهذا فإنه يرتدى الكاجول فى أغلب الأحيان ويميل إلى ارتداء القمصان المقلمة أما لونه المفضل فهو الأزرق وهو ما يعنى أنه جاد وقيادى ويجيد التخطيط.
المستشار «هشام البسطويسى» شخصية محافظة وهذا ما يعكسه حرصه على ارتداء ملابس كلاسيكية أغلب الوقت وعندما يرتدى ملابس كاجوال فإنه يفضل ارتداء البلوفر وهو ما يعنى أنه ذو شخصية عملية أما لونه المفضل فهو السماوى وهو ما يعنى أنه هادئ.

 

أهم الاخبار