مقاهي في موسكو تهدي الثقافة للرواد

الصفحه الاخيره

الاثنين, 28 فبراير 2011 15:39
موسكو ـ وكالات :

تشهد مقاهى موسكو في الآونة الأخيرة تجربة فريدة، حيث تقدم لزبائنها كتبا إلكترونية بمصاحبة طلبات الزبائن المتمثلة في فنجان قهوة أوالشاي أو مشروبات ساخنة أخرى. وجذبت هذه التجربة التى مازالت في أطوارها الأولى، المثقفين ورجال الاعمال لأنها تحمل في طياتها معانى ثقافية و رغبة

في توسيع مجال القراءة.

ويعتمد اصحاب المقاهي على الكتب الالكترونية عوضا عن الورقية ، حيث أن الاعتماد على الكتاب الالكتروني لا يكلف الشيء الكثير اذ يمكن استعماله لمرات غير محدودة دون ان يتعرض للتلف عكس

ما يحصل للكتاب الورقي الذي يتأثر عند الاستعمال المكثف.

يذكر أن عدد المترددين على هذه المقاهى قد أزداد بصورة ملحوظة حيث حافظ المقهى على رواده الاعتياديين و زاد عليهم اشخاص اخرون يبحثون عن مكان يوفر لهم الاستمتاع بشرب القهوة المفضلة وفي الوقت ذاته الاستمتاع بقراءة كتاب لم تسمح الظروف للاطلاع عليه بسبب محدودية الامكانات المادية وضيق الوقت.

أهم الاخبار