رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

57357 ترفض سرور وتبحث عن رئيس

الصفحه الاخيره

الاثنين, 28 فبراير 2011 14:09
الوفد – خاص:

نفت إدارة مستشفى 57357 لسرطان الأطفال ما نشر حول تعيين د.أحمد فتحي سرور رئيساً لأمناء المستشفى، خلفاً لسوزان مبارك قرينة الرئيس السابق.

وقالت الإدارة في بيان لـ"الوفد": إن مؤسسة مستشفى 57357 بناها الشعب المصري وهى ليست ملكاً لأحد سواه، مشيرة إلى أن د.فتحى سرور هو أحد المؤسسين الأوائل للمشروع بشخصه وليست بصفته رئيس مجلس الشعب أو حتى نائب عن
السيدة زينب.

وأوضحت أن المؤسسة تدار عن طريق مجلس أمناء كانت ترأسه السيدة حرم الرئيس السابق بصفتها وليس بشخصها مثل كل المؤسسات الأهلية الكبيرة التي ينتسب إليها الكبار فى المجتمع دون أن يكون لهم علاقة بتشغيلها.

وأضافت، أن القانون الأساسى للمؤسسة يحظر اشتغالها بالسياسة أو تقديم أى دعم خارج عن

إطار نشاطها فى علاج المرضى والبحث العلمي والتدريب فى الأنشطة المحددة لها بموجب قانون إشهارها.

لذلك لم تشارك المؤسسة أو المستشفى فى أى نشاط سياسي يخص د.فتحى سرور ولم يطلب منها ذلك فى أى مرحلة من المراحل ، ولذلك فهى ليست لها علاقة بمنصبه كنائب أو رئيس مجلس الشعب.

وحظيت مؤسسة مستشفى سرطان الأطفال 57357 بشهرة عالمية نظرا لاستقلالها عن العمل السياسى وانصرافها الى نشاطها الطبى والبحثى والتدريبى وتقديم الخدمة على أحدث المستويات العالمية للجميع دون تفرقة.

 

أهم الاخبار