رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شباب الثورة: معًا من أجل شرطة فى خدمة الشعب.فيديو

الصفحه الاخيره

الجمعة, 25 فبراير 2011 18:30
رانيا علي فهمي - دينا صلاح الدين:

أطلق شبــاب ثورة 25 ينــايــر من خلال شبكة التواصل الاجتماعي الفيس بوك ، مبــــادرة تحت اسم " معاً من أجل شرطة تكون فى خدمة الشعب "، حيث تهدف المبادرة إلى إعادة ثقة الشعب المصري في الشرطة .

أكد النقيب شرطة أحمد أبو الليل في لقاء له مع بوابة الوفد الإلكترونية، على ضرورة وجود نوع من الاحترام المتبادل بين رجال الشرطة وأفراد الشعب، وأن لا يتبادل الطرفان إلقاء التهم، مؤكدا على ضرورة وضع استراتيجية تعامل جديدة بين جميع أفراد الشعب، بحيث يعرف كل فرد فيه ما عليه من واجبات وما له من حقوق.

من جانبه أضاف الرائد محمد السيسي معاون مباحث قسم المرج أن رجال الشرطة هم في الأساس مواطنون في الدولة ولا يجب النظر لهم على أنهم جزء منعزل، وكما أن في كل مهنة أفرادا يسيئون لها فكذلك بالنسبة للشرطة، لكن الإشكالية الحقيقية في أن الشرطة متشعبة في جميع المجالات ونتعامل مع عدة فئات.

كما دعا السيسي ،المواطنين إلى ضرورة عدم السخرية من رجال الشرطة، وأن يمدوا لهم يد العون فقط بإتاحة الفرصة لهم لمزاولة عملهم الذي حلفوا عليه اليمين، متمنيا من كل شخص ظلم وردت له الشرطة مسروقاته في يوم من الأيام أن يتذكر أن رجال الشرطة ليسوا جميعا بهذا السوء.

هذا وقد حدد كل من محمد الزفتاوى و محمد السمنودى المسئولين عن مبادرة "معاً من أجل شرطة تكون فى خدمة الشعب " أهداف المبــادرة:

1- إعادة بناء العلاقة بين رجل الشرطة والمواطن من خلال مجموعة من الأسس والقواعد التى تحددها، والتى قد تشوهت معالمها فى ظل النظام السابق .

2- جعل العلاقة بين رجل الشرطة والمواطــن قائمة على الاحترام، والود المتبادل من خلال مراعاة كل منهما واجبات وحقوق الآخر .

3- وضع حد رادع للانتهاكات التى قد تحدث من قبل أفراد الشرطة

تجاه المواطنين .

4- ضمان الحرية لكل مواطن مصرى يشارك فى الحياة السياسية السلمية بغض النظر عن توجهاته أو عقائده الفكــرية .

5- يتعرف المواطنون على ضغوط الحياة اليومية التى يتعرض لها رجال الشرطة مثلهم مثل أية فئة من فئات الشعب المصرى.

6- الإفراج الفورى عن المعتقلين السياسيين مالم توجه ضدهم أية اتهامات جنائية

7- فتح صفحة جديدة مع المؤسسة الشرطية كمؤسسة أمنية بمختلف قطاعاتها ، سواء كانت خدمية أو أمنية .

كما تم تحديد الوسائل و الآليات التى يمكن من خلالها تحقيق المبادرة:

1- يقوم رجال الداخلية الشرفاء بتقديم المساعدة لنا من خلال تعاونهم معنا و تخصيص أرقام للخطوط الساخنة لتلقى شكاوى المواطنين فى حالة حدوث أي انتهاكات خلال الفترة المقبلة .

2- عقد حوارات نقاشية مع مجموعة من رجال الداخلية الشرفاء لإصدار بيانات نوضح فيها حقوق وواجبات رجل الشرطة و المواطن العادى و المشاكل الحياتية التى يعانى منها رجال الشرطة حتى يتعرف المواطنون على الضغوط التى تقع على عاتق رجال الشرطة .

3- لا مانع فى عقد دوائر للحوار تفتح فيها ساحات النقاش بين رجال الشرطة و المواطنين حول ما يتم طرحه من موضوعات تهم كلاً من الطرفين فى كل جلسة يتم عقدها .

شاهد الفيديو


 

أهم الاخبار