رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"محمد".. الأمن "جلده" خلال الثورة

الصفحه الاخيره

الثلاثاء, 22 فبراير 2011 09:23
كفر الشيخ- سعيد حجر ومصطفى عيد:

محمد.. الأمن جلده خلال الثورة

"محمد سعد عياد".. أحد شباب ثورة 25 يناير الذين لم يفلتوا من من بطش رجال أمن الدولة. يقول محمد -ابن مركز بلطيم بمحافظة كفر الشيخ- ذهبت إلى ميدان التحرير كباقي الشباب الذين ذهبوا للمطالبة بإسقاط النظام، وفي مساء 8 فبراير 2011، وأثناء تواجدي بالميدان فوجئت بأحد أفراد أمن الدولة يطلب منى إحضار بعض الأطعمة

للمتظاهرين.

وبحسن نية استجبت له وسرت معه ومعنا مجموعة من شباب الثورة وبعد مسافة فوجئنا بعدد كبير من الأشخاص في انتظارنا، وقاموا بتعصيب أعيننا واصطحبونا معهم وأدخلونا من أحد الأبواب ومنه إلى ممرات وغرف ضيقة حتى انتهى بنا المطاف بغرفة بها ما يقرب من

13 فردا وفجأة وجدناهم ينهالون علينا بالهراوات وصعقنا بالكهرباء وتعذيبنا وسبنا بأفظع الألفاظ واستمر تعذيبنا فترة طويلة ولم تفلت الفتيات اللاتي اصطحبهن معنا من التعذيب والشتائم.

وفى صبيحة الأربعاء الموافق 16 فبراير، استفقنا لنجد أنفسنا ملقون أسفل كوبري 6 أكتوبر مجردين من معظم ملابسنا.

هذا ما قاله محمد الذي تحدث بصعوبة بالغة لسوء حالته الصحية السيئة وقدرته المحدودة على النطق.

وقامت أسرة محمد بتحرير محضر بمركز بلطيم تحت رقم 330/7أحوال البرلس في 16/2/2011.

 

أهم الاخبار