"عمرو موسي" المرشح الأول على الفيس بوك

الصفحه الاخيره

الخميس, 17 فبراير 2011 18:46
كتبت - سارة عزو:


منذ أن أعلن الرئيس السابق محمد حسني مبارك تنحيه عن منصبه، انتشرت العديد من الصفحات الإلكترونية على الموقع الاجتماعي الفيس بوك التي تنادي وتدعم ترشيح السيد عمرو موسي الأمين العام لجامعة الدول العربية لرئاسة الجمهورية، منها ما يريده مرشحا للرئاسة خلال الفترة الانتقالية ومنها ما يريد ترشيحه لمنصب رئيس الجمهورية في انتخابات سبتمبر ‏2011‏.

ومن ضمن عشرات الصفحات التي تحمل اسم الأمين العام للجامعة العربية، صفحة "عمرو موسىAmr Mousa" والتي وصل عدد أعضائها حتى كتابة هذه السطور 38,300 عضو والتي تدعم ترشيح السيد عمرو موسى رئيسا لمصر لفترة انتقالية بعد ثورة الغضب و ما قد ينتج عنها من تغيرات سياسية تاريخية و حاسمة في التاريخ المصري الحديث.

وصفحة "عمرو موسي رئيسا لمصر 2011" والتي أكد القائمين عليها لأنهم يريدون البدء من حيث انتهى الآخرون فجميع القوى الوطنية الأخرى على اختلاف

توجهاتها و أيديولوجيتها، تسعى إلى كسر جمود الحياة السياسية في مصر من خلال طرق وأساليب نجحت الدولة في ردعها، لذلك نحن نعتقد أن التغيير يجب أن يكون في قمة الهرم وليس فى قاعدته، وذلك من خلال وجود شخص قوى يستطيع أن ينافس على منصب الرئاسة و يحدث التغيير.

وأضاف القائمين على الصفحة والتي بلغ عدد أعضائها أكثر من 18 ألف عضو: "أن ترشيح السيد عمرو موسى هو جزء من كل فهو رأس حربة مشروعنا الوطني ؛ حيث أن هدفنا الذي ننشده في نهاية المطاف هو خلق تعدديه سياسيه وقد ارتأينا في السيد عمرو موسى انه الوحيد القادر على قيادة هذا الوطن لما يمتلكه من مقومات شخصيه وقياديه

تجعله منافس قوى في أي انتخابات قادمة لينتشل الوطن من الوضع المتردي اقتصاديا واجتماعيا"

وقالوا :"نحن كشباب مؤسس لهذه الحملة نتقبل الآخر مهما كان فكره ونرحب بالاختلاف في وجهات النظر ما دام لا يفسد للود قضية، نحن نسعى لتحقيق أهدافنا بشكل سلمى مشروع دافعنا الوحيد هو حب الوطن من خلال الحس الوطني الفطري عند المصريين ، نحترم الجميع ولا نسعى لخلق أعداء فكل من يعملون في العمل الوطني هم رفقاء في كفاحنا من اجل وطن أفضل".

وأكدوا :"في الوقت الحالي قمنا بإنشاء موقع صور يضم أكبر وأفضل مجموعة صور للسيد عمرو موسى ونعمل الآن على إنشاء موقع الكتروني خاص بنا، ومع ازدياد عددنا سنختار منا مجموعة عمل تخطط لمستقبل هذا التجمع ويكون في أولوياتها مقابلة السيد عمرو موسى شخصيا والتحدث معه عن مشروعنا الوطني".

وغير ذلك توجد العديد من الصفحات التي تنشد نفس الهدف منها ما يبلغ 9,550 عضو ، وأخري 6,492 عضو، وغيرها 1,448 عضو، فالصفحات تختلف ولكن الهدف واحد وهو أن يكون السيد عمرو موسي رئيسا لمصر، فما رأيك أنت ؟ (شارك).

أهم الاخبار