رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أصحاب المصالح بالحزب حاربوا قانون منع الاحتكار

رشيد :" لو أنا فاسد ..اقطعوا رقبتي ".فيديو

الصفحه الاخيره

الاثنين, 14 فبراير 2011 22:36
كتب : محمد ماهر


قال رشيد محمد رشيد وزير التجارة والصناعة السابق أنه لم يهرب من مصر وأنه طلب منه تولى وزارة التجارة والصناعة ولكنه رفض و قال لاحمد شفيق من المفيد أن يكون هناك وزراء جدد وانه اعتذر وترك منصبه وسلم عمله للوزيرة الجديدة وقام باخطار الجهات المسؤلة والامنية والتي سهلت له سفره .

وتابع رشيد :" لم أعمل عند نظيف وحكومته كانت فاشلة في كثير من الاشياء و سياستنا بصفة عامة طوال السنوات الماضية كانت فاشلة

وأوضح رشيد أنه طلب من مجلس الشعب سن قوانيين لمحاربة الاحتكار ولكن الحزب الوطني

تدخل لمصالح له ومجاملات وقام بمنعه من القيام بتعديلات دستورية .

ونفي رشيد تهريبه لأي منقولات ثمينة من مجوهرات أو ذهب مع اسرته الي دبي مؤكداً بأنه علي استعداد للرجوع لمصر والمثول أمام القضاء اذا أراد النائب العام التحقيق معه .

ونفي رشيد امتلاكة لــ2 مليارجنيه قبل الوزارة و16 مليار بعد ها في 6 سنوات , قائلا :" هذه أرقام غير حقيقة وعمري ما كان عندي 2 مليار وقدمت اليوم اقرار الذمة المالية الي

النائب العام قائلا :" لو انا فاسد .... أقطعوا رأسي" .

وقال رشيد في لقائة عبر الأقمار الصناعية بدبي في برنامج 90 دقيقة " أثق في نفسي فقد قدم ضدي شكوتين لاغير واحدة من مجهول تتحدث عن اجراءات خاصة بصندوق دعم الصادرات والأخري تخص أحمد عز وتتهمنى بأنني ساعدته في تسهيلات أما فيما يخص البيانات الخاصة بتحديث الصناعة فهي غيرصحيحة .

وأكد رشيد علي احترامه للشهداء الذين قدموا أرواحهم فى سبيل هذا البلد وقال أن هدف شباب الثورة أن تكون مصر محترمة وأنهم من وضعوا طرقا للتحرك للامام وان مستقبل مصر سيتحدد من خلال الخطوات القادمة ولكن يجب الا نركز كل التركيز علي تصفية الخلافات ويجب النظر الي المستقبل .

شاهد فيديو


أهم الاخبار