دراسة :المصرية غير نادمة على ضرب زوجها

الصفحه الاخيره

الأحد, 23 يناير 2011 16:13
كتبت : ناهد إمام


بسبب سوء المعاملة، والخلاف على تربية الأبناء، والتهديد بالطرد من المنزل، والبخل، وانخفاض التوافق الجنسي، تندفع المرأة باتجاه العنف تجاه زوجها فى الأسر المصرية! هذا ما بينته دراسة حديثة أجراها المركز القومي للبحوث الاجتماعية المصرية بشكل عشوائي على عينة من 150 من النساء ذوات مستويات اجتماعية وتعليمية مختلفة.
كشفت الدراسة عن أن نصف نساء العينة يمارسن العنف ضد أزواجهن، وبالأخص من تتراوح أعمارهن ما بين الـ 30 ، و40 عاماً، وأن 40% من الزوجات يضربن أزواجهن وأن العنف يزداد بنسبة 78% بين الأميات مقارنة بالمتعلمات، كما أن 26% من الجنس "اللطيف" يستخدمن في ترويض أزواجهن الأدوات الخاصة

بالطبخ، وتختار 8،4% الملاكمة باستخدام الأيدي، والأرجل، وتفضل 4% من النساء الإشتباك المباشر مع أزواجهن باستخدام الأسلوبين معاً!
كما كشفت الدراسة عن وجود مواسم يتزايد فيها العنف وتتركز فى توقيت ما بعد العودة من العمل، ونهاية الشهر، وأشهر الصيف.
الطريف أن الزوجات بحسب الدراسة يعتبرن العنف وسيلة فعالة في حسم النزاع ووقف الرجل عند حده، كما أن ثلثهن لا يشعرن بالندم لتصرفاتهن بل يشعرن بالارتياح والرضا عن أنفسهن لضربهن أزواجهن.

أهم الاخبار