أستاذاجتماع للوزراء‮:أصمتوا حتي‮ ‬لاتشعلوا ثورة

الصفحه الاخيره

الخميس, 20 يناير 2011 15:55
كتبت‮ - ‬مني‮ ‬أبوسكين‮:‬

جاءت ردود فعل المسئولين علي‮ ‬حوادث الانتحار حرقا،‮ ‬فاترة ومستفزة وتؤكد عدم اكتراث الحكومة بالرأي‮ ‬العام،‮ ‬وظهر ذلك جلياً‮ ‬في‮ ‬تعقيب عدد منهم علي‮ ‬تلك الحوادث‮.‬

صفوت الشريف،‮ ‬رئيس مجلس الشوري‮ ‬سارع في‮ ‬تعقيبه علي‮ ‬الحادث قائلا‮: »‬المصري‮ ‬اللي‮ ‬حرق نفسه مايستهلش المناقشة‮«‬،‮ ‬أما الدكتور فتحي‮ ‬سرور،‮ ‬رئيس مجلس الشعب فوصف انتحار المصريين حرقا بـ‮ »‬الابتزاز السياسي‮«‬،‮ ‬في‮ ‬حين بعث
الدكتور أحمد الجوهري‮ ‬رئيس جامعة الفيوم رسالة تهديد للعاملين عنده جاء فيها‮ »‬مايمهنيش ألف بوعزيزي‮.. ‬واللي‮ ‬يحرق نفسه‮ ‬يتفضل‮!«.‬

استكثرت قيادات الدولة مواساة المصريين علي‮ ‬حالهم وغلفوا تصريحاتهم بقسوة‮ ‬غير مبررة وهو الأمر الذي‮ ‬استنكره وحذر منه خبراء علم الاجتماع لأنه‮ ‬يؤدي‮ ‬إلي‮ ‬زيادة الاحتقانات والغضب في‮ ‬نفوس المصريين‮.‬

حذرت الدكتورة سوسن فايد،‮ ‬أستاذ علم الاجتماع السياسي،‮ ‬بالمركز القومي‮ ‬للبحوث الاجتماعية والجنائية،‮ ‬من التصريحات‮ ‬غير المدروسة من قبل رموز النظام وقالت‮: »‬لابد أن‮ ‬يتم التعامل مع مثل هذه القضايا بحذر،‮ ‬لأن تجاهل الرأي‮ ‬العام واستفزازه سيصعد من الغضب في‮ ‬نفوس المصريين‮.‬

وأضافت فايد‮ »‬لابد من المهادنة والمصالحة بين الرأي‮ ‬العام والحكومة،‮ ‬والا فستكون ردود الفعل الشعبية علي‮ ‬تلك التصريحات عنيفة وغير متوقعة‮.‬

وتابعت‮: »‬أمر خطير‮.. ‬أن‮ ‬يكون رد فعل الدولة بهذا العنف،‮ ‬وهي‮ ‬من المفترض انها المسئولة عن الشعب‮«.‬

 

أهم الاخبار