قرارات خطيرة في اجتماع سري للحكومة

الصفحه الاخيره

الأربعاء, 19 يناير 2011 19:14
كتب ـ شريف عبد المنعم :

أكدت مصادر موثوقة أن هناك قرارات خطيرة اتخذتها الحكومة أهمها تخفيض أسعار البنزين إلى النصف، وذلك خلال اجتماع سري لمناقشة تزايد محاولات انتحار المواطنين حرقا بالبنزين، وفسر المراقبون القرار بأنه يشير إلى رغبة حكومية في تشجيع المواطنين على التخلص من حياتهم.

وشهد  الاجتماع شبه اتفاق بين السادة الوزراء حول رصد مكافآت للمواطنين الذين تنجح محاولات انتحارهم، حيث أكد البعض  ضرورة صرف مكافآت للمواطنين الذين ينجحون في التخلص من حياتهم كنوع من التشجيع، في حين أكد البعض الآخر ضرورة أن تكون المبالغ كبيرة جدا، وأن يتم إضافتها

كضريبة على الطعام حتى يسهل ذلك من حالات الموت جوعا.

وخلال الاجتماع هدد أحد السادة الوزراء بالانتحار حرقا، إذا لم يوافق رئيس المجلس على منحه شقتين من إسكان الشباب، أحداهما بالإسكندرية والأخرى بأسوان، على أن يتم "فتح" الشقتين على بعض، فوافق رئيس المجلس على الفور.

وخلال الاجتماع نفى أحد السادة الوزراء ما تردد بشأن اتخاذ الحكومة أي إجراءات للحد من محاولات انتحار المواطنين، مؤكدا أن الحكومة مبادئها ثابتة ومعلنة، ووصف الوزير هذه

الأخبار بأنها "كلام فارغ"، وأن مروجيها "مختلون عقليا".

وطرح أحد الوزراء خلال الاجتماع مشروعا بإلغاء يوم الخميس من الأسبوع وذلك حتى لا يكون هناك أي سعادة في حياة المواطنين، وبالتالي تزداد محاولات قتل الزوجات لأزواجهن، أو انتحار الأزواج بسبب "الفشل" !

وفي سياق متصل صدرت تعليمات مشددة  إلى كافة محطات البنزين وبائعي الجاز بضرورة تعبئة زجاجات تحتوي على المواد الملتهبة أيا كان نوعها، وذلك لمواجهة الطلب المتزايد على مشتقات البترول.

.. عزيزي القاريء.. بالطبع لم تصدق كلمة واحدة من هذا الخبر "الفانتازيا".. عندك حق، فهذا ليس سوى أحد منشورات رابطة المختلين عقليا، التي ظهرت مؤخرا على موقع "فيس بوك" للتواصل الاجتماعي، تماشيا عن وصف الحكومة لمعظم المنتحرين بأنهم "مختلون عقليا".

أهم الاخبار