رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لاتوف يرسم مصير ليبيا القادم

الصفحه الاخيرة

السبت, 27 أغسطس 2011 12:04
كتبت – سارة عزو:

تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي الـ"فيس بوك"و"تويتر" رسما كاريكاتيريا جديد قام بتصميمه الرسام البرازيلي كارلوس لاتوف – من أصل لبناني– صور من خلاله الأحوال الراهنة في ليبيا بعد سقوط نظام العقيد معمر القذافي مؤخراً وهربه وسيطرة الثوار على طرابلس.

 واستطاع لاتوف أن يجسد من خلال رسمته الكاريكاتيرية ثلاثة سيناريوهات مختلفة لنظام السيطرة والحكم بالجمهورية الليبية، حيث صور القذافي وهو مرتدياً جلبابه وممسكاً براية ممزقة ومن خلفه دمار الحرب التي شنها على المواطنين الليبيين، كما

رصد سيطرة الثوار على ليبيا من خلال تصوير أحد الثوار وهو ممسك بعلم الاستقلال الليبي الجديد، كما قام برسم الرئيس الأمريكي باراك أوباما وهو معلن سيطرة حلف شمال الأطلسي "الناتو" الكاملة على ليبيا وآبارها البترولية.

 وعلى من يشاهد هذا الرسم الكاريكاتيري أن يختار مصير ليبيا القادم من السيناريوهات الثلاثة التي تخيلها لاتوف بطريقته الكاريكاتيرية المميزة. (شارك برأيك)

 يذكر أن لاتوف كرس جميع أعماله

الأخيرة لدعم الثورات العربية في تونس ومصر وليبيا واليمن وسوريا، فطالما عبر عن تعاطفه مع الشعوب العربية وكراهيته للديكتاتورية عن طريق رسوماته، فكان دائما ينتقد الغزو الأمريكي للعراق والاحتلال الإسرائيلي في فلسطين، معلناً من خلال رسوماته الكاريكاتيرية السياسية أن الحق دائما مع العرب والمسلمين.

 وقد احترف لاتوف - مواليد 30 نوفمبر 1968 - الرسم منذ عام 1989، كما ركزت أعماله في وقت سابق على مجموعة من الموضوعات شديدة الحساسية منها مناهضة العولمة والرأسمالية، ومناهضة الولايات المتحدة الأمريكية والتدخل العسكري، كما أن القضية التي اشتهر من خلالها هي رسومه الكاريكاتيرية اللاذعة التي تصور الصراع العربي الإسرائيلي.

أهم الاخبار