"سبايدر مصر" يخترق صفحات الفيس بوك الإسرائيلية

الصفحه الاخيرة

الأحد, 21 أغسطس 2011 13:04
كتب - ابوبكر خلاف:

ضربة أخرى موجعة تلقتها إسرائيل عبر شبكة الفيس بوك حيث قام مجموعة محترفة من الهاكرز باستهداف صفحات اسرائيلية بها عدد كبير من المعجبين والمتابعين ومنها صفحة "جنود ماتوا من أجل إسرائيل"ووضعوا عليها صورا لحرق العلم وصورة سبايدر المصري.

وقال موقع القناة العاشرة الاسرائيلية على الانترنت الذي أورد تقرير الهجوم الالكتروني :" إن الهاكرز وضعوا على الصفحات المحتلة دعوات لهزيمة إسرائيل وتحرير فلسطين وصورا لفلسطينيين وأطفال من ضحايا العدوان الاسرائيلي فضلا عن

عدة صور للنازيين الجدد".

وأضافت القناة " تشير التقديرات الأولية للهجوم الالكتروني أن الهاكرز مصريون وفلسطينيون ، ولقوا العديد من رسالات التأييد من دول عربية أخرى بالمنطقة".

وجاء بالصورة المرفقة بالخبر للهاكرز الذي كان اسمه ميدو هاني " لقد قتلتم ثلاثة من جنودنا .. كان هذا قبل ثورة 25 يناير مقبولا...أما بعد 25 يناير سيكلفكم هذا الكثير .. وستكون نهايتكم.. تذكروا

1973 .. واستعدوا لمعركة أكتوبر أخرى ".

من جانبها حذرت الشرطة الاسرائيلية أمس على صفحتها الرسمية بالفيس بوك إدارة الصفحات وأعضاء الجروبات الاسرائيلية بالقول " الى كل المستخدمين.. هناك موجة من الهجوم على صفحات الفيس بوك من جانب هاكرز عرب ، تجنبوا الضغط على روابط مجهولة ، وعليكم الامتناع عن قبول صداقات من أشخاص لاتعرفونهم."

يذكر أن هذا الاستهداف ليس الأول من نوعه وحتما لن يكون الأخير فهو مرتبط بالأوضاع الأمنية وسبق استهداف مواقع إسرائيلية رسمية بعد واقعة الهجوم على سفينة مرمرة التركية ووضع الهاكرز العلم التركي على الصفحات مذيلا بجمل معادية لإسرائيل.

 

أهم الاخبار