سعدية تبحث عن الابن الغائب

الصفحه الاخيرة

الأحد, 14 أغسطس 2011 10:37
كتب- صلاح شرابي:

أربع سنوات مضت ومازالت سعدية محمد عبد المحسن المقيمة بحى شبرا الخيمة تبحث عن ابنها وليد علي أحمد حسن الذي اختفي في ظروف غامضة، وتحمل صورته علي صدرها ربما يتعرف عليه أحد، أو يروي عطش الرؤية

له والاطمئنان عليه.

تقول سعدية إن ابنها يعاني من المرض النفسي وكان يردد عبارات هتافية ضد الرئيس المخلوع حسني مبارك فقط دون الاشارة إلي أي شيء سواء في نظام

الحكم أو الأحداث علي الساحة السياسية نظرا لطبيعة مرضه.

وتضيف والدة وليد إنه ذهب قضاء ليلة مولد السيدة زينب منذ 4 سنوات مع بعض مريدي آل البيت ولم يعد إلي البيت منذ ذلك التاريخ وتتهم رجال أمن الدولة بالمسئولية عن اختفائه لكونه كان يردد عبارات تتهم مبارك بالخيانة.

 

أهم الاخبار