رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

صدام بين الحكومة البريطانية والشرطة

الصفحه الاخيرة

السبت, 13 أغسطس 2011 18:37
صدام بين الحكومة البريطانية والشرطةكاميرون في اجتماع مع كبار ضباط الشرطة
كتب- محمد السعيد عبد الحكيم:

نفي نائب رئيس الوزراء البريطاني نيك كلينج وجود خلاف بين الحكومة البريطانية والشرطة بعد رفض مسئولين كبار بالشرطة مقولة ترددت في وسائل الإعلام بأن الوزراء كانوا هم المسئولين عن الحملة القوية التي توقفت على إثرها أعمال الشغب في بريطانيا. وأشاد كلينج أثناء زيارته لبعض المناطق المتضررة بمدينة مانشستر، بالجهود الرائعة التي بذلها رجال الشرطة. وجاءت هذه التصريحات بعد 24 ساعة من إعلان الشرطة بشكل غاضب أنهم المسئولون عن استعادة السيطرة على الشوارع وليس الوزراء.
وذكرت صحيفة (ديلي ميل) البريطانية أن جميع رجال الشرطة من كافة المستويات استنكروا النقد الموجة إليهم من قبل رئيس الوزراء ديفيد كاميرون، فضلاً عن ادعاءات وزيرة الداخلية تيريزا ماي بأن الوزراء هم من

تولوا مهمة إعادة الأمور إلى نصابها الطبيعي.
وأوضحت الصحيفة نقلاً عن بعض رجال الشرطة أن الساسة لم تكن لهم علاقة بالقرارات التي اتخذتها الشرطة بزيادة أعداد الضباط في الدوريات واتباع نهج أكثر صرامة في التعامل مع مثيري الشغب، وهي القرارات التي اتخذتها الشرطة قبل عودة كل من كاميرون وماي من عطلتهما بفترة طويلة.
وقد أثارت الأحداث الأخيرة في بريطانيا بعض التساؤلات حول برنامج الحكومة الإصلاحي، كما ألقت بظلال من الشك حول قدرة الحكومة على المضي قدماً في خفض ميزانية الشرطة بنسبة  20%، كما كانت تخطط.
وكشف استطلاع أخير للرأي أن هناك 7
من بين كل 10 بريطانيين ممن شاركوا في هذا الاستطلاع يرفضون خفض ميزانية الشرطة، بينما يؤيد أقل من شخص من بين كل ثلاثة أشخاص طريقة تعامل كاميرون مع هذه الأزمة.
وفي كلمته التي ألقاها أمام البرلمان الخميس الماضي، قال كاميرون: "إن أعداد أفراد الشرطة المنتشرين في الشوارع كانت قليلة للغاية". كما انتقد كاميرون طريقة تعامل قادة الشرطة مع الموقف، حيث قال: إنهم تعاملوا كما لو كان الأمر يتعلق بالنظام العام وليس أمراً إجرامياً، وذلك حسبما ذكرت الصحيفة.
بينما زعمت ماي الأربعاء أنها أمرت بتعبئة أفراد القوات الخاصة وإلغاء عطلات جميع أفراد الشرطة فضلاً عن تحديد الأساليب التي يتم استخدامها في التعامل مع الموقف.ونقلت الصحيفة عن هو أوردي، رئيس جمعية كبار ضباط الشرطة، في رده على تلك التصريحات قوله: "إن اختيار الساسة للعودة من عطلاتهم كان عديم الجدوي فيما يتعلق بالأساليت التي كان يتم استخدامها بالفعل آنذاك".

أهم الاخبار