طقم الأسنان...فضح السارق!

الصفحه الاخيرة

السبت, 13 أغسطس 2011 11:48
ريو دي جانيرو -ا ف ب

بعدما نشل حقيبة يد امرأة في مدينة سيفيرينا الصغيرة على بعد 430 كيلومترا من ساو باولو وتمكن من الفرار ظن السارق انه نجا بفعلته إلا انه ترك في ساحة الجريمة دليلا لا يدحض ألا وهو طقم اسنانه.

وروت سيلفينا جولييتا فيريرا "نشل حقيبتي

ولاذ بالفرار".

انتشر خبر السرقة بسرعة في المنطقة وكان الامر ليتوقف عند هذا الحد لولا عثور احد المزارعين على طقم اسنان المعتدي فقام بتسليمه الى الشرطة.

وتوصل المحققون الى ميلتون سيزار دي جيسوس (34

عاما) الذي كان يفتقر الى جزء كبير من اسنانه الامامية عند توقيفه.

وقال مفوض شرطة المدينة اباريسيدو مارتنز "طلبنا منه ان يضع طقم الاسنان فتبين انها تناسبه تماما ولم يكن في وسعه ان ينفي انها غير عائدة له".

ولم يسلم المتهم طقم الاسنان الذي عرضته محطات التلفزة عبر البلاد لأن الشرطة تحتفظ به "كدليل على السرقة".

أهم الاخبار