"فيسبوك" يكشف:

9 دول عربية طلبت معلومات عن مستخدمين

الصفحه الاخيرة

الجمعة, 18 أبريل 2014 08:42
 9 دول عربية طلبت معلومات عن مستخدمين
كتب – سعيد السبكى:

أمريكا هى أكبر دولة فى العالم تحاول تتبع المعلومات الشخصية لمواطنيها وتراقب رسائلهم ومضمون «الدردشة» التى يتبادلها الأشخاص على موقع التواصل الاجتماعى «فيسبوك»، فخلال 6 أشهر فقط طلبت الحكومة  الأمريكية رسميا

  من إدارة موقع «فيسوبك» ان تمدها بمعلومات عن 18٫7 الف شخص،  هذا ما كشفه التقرير نصف السنوى لفيسبوك عن الفترة من يونية حتى ديسمبر من العام الماضى 2013.
وكشف التقرير الذى أورده موقع «سى ان ان» ان هناك تسع دول عربية طلبت رسميا ايضا معلومات

عن مستخدمى فيسبوك وجاءت لبنان فى مقدمة هذه الدول وتقدمت بـ12 طلبا للحصول علي معلومات عن 12 شخصا، وتلتها مصر، وقدمت ستة طلبات لمعلومات عن ستة أشخاص، ثم الكويت وتقدمت بأربعة طلبات عن ثلاثة أشخاص، ثم فلسطين أربعة طلبات عن أربعة أشخاص، فالسودان التي تقدمت بأربعة طلبات عن أربعة أشخاص، قطر ثلاثة طلبات لمعلومات عن
خمسة أشخاص، عُمان ثلاثة طلبات لمعلومات عن
ثلاثة أشخاص، الإمارات العربية المتحدة: طلبان عن شخصين، واخيرا البحرين وتقدمت بطلب واحد عن  شخص واحد.
أما على الصعيد الدولي خاصة الغربى، فقد تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية قائمة الطلبات التي وصل عددها إلى 12٫59 ألف طلب عن 18٫7 ألف شخص، تلتها المملكة المتحدة بـ 1906 مليار عن 2277 مستخدما، ولم يكشف التقرير إذا ما كانت إدارة «فيسبوك» قد قدمت المعلومات المطلوبة لهذه الدول بما يتعارض مع وثيقة تأسيس الإدارة ويتعارض أيضا مع مواثيق حقوق الإنسان وحماية المعلومات الشخصية، أو قدمت المعلومات المطلوبة خاصة ان طلب المعلومات المقدم رسميا من هذه الحكومات كان مشفوعا غالبا بجملة «لدواعى الأمن القومى».

 

أهم الاخبار