رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الأشباح تسكن 20 عمرة فى سمنود منذ 3 سنوات

الصفحه الاخيرة

السبت, 30 نوفمبر 2013 07:55
الأشباح تسكن 20 عمرة فى سمنود منذ 3 سنوات
كتب ـ عاطف دعبس:

فى سياق «غير المعقول» الذى نعانى منه منذ عدة شهور عجزت هيئة الاوقاف المصرية عن تسليم ـ 21 ـ عمارة سكنية تضم «504»  وحدة منخفضة التكاليف لمستحقيها من الشباب ومحدودى الدخل بنطاق مركز ومدينة سمنود التابعة لمحافظة الغربية وتعرضت وحدات 20 عمارة للنهب والسلب بداية من ـ خلع ـ الأبواب وأعمال الكهرباء والسباكة!

و«السبب» يمكن إدراجه تحت عنوان واحد وهو ـ الانفلات الامنى والبلطجة!
فلن يصدق أحد أن مشروعاً قومياً يقف فى طريقه شخصان قاما بالتعدى على مساحة 1180متراً مربعاً من إجمالى مساحة المشروع التى تقدر بنحو 3 أفدنة و20 قيراطاً و23 سهماً وهى المساحة المخصصة لاقامة محلات تجارية ومسجد وحضانة وحوالى 44وحدة سكنية! رغم عدم أحقيتهما فى التعدى وهو الامر الذى حسمته الأحكام القضائية بالفعل وقامت قوات الأمن أكثر من مرة بتنفيذ الاحكام القضائية ضد المعتدين على الأرض

ولكنهما سرعان ما يعودان مرة ثانية لاحتلال الارض والبناء عليها بالطوب والأسمنت فى محاولة لنزع حق الدولة بجرأه أصبحت مثار حديث الناس فى المركز والمدينه؟!
والمهزلة بدات فصولها فى عام 2010عندما قامت هيئة الاوقاف المصريه بتنفيذ المشروع القومى لاسكان الشباب – بقرية الراهبين ـ التابعة لمركز سمنود ضمن بروتوكول التعاون الذى تم بين الهيئة ووزارة الاسكان ووزارة الحكم المحلى ووزارة الزراعة وتم الترخيص للمشروع فى 4-3-2010 وأثناء الثورة ـ ووفق ـ أوراق ومراسلات هيئة الاوقاف ـ وفى ظل الانفلات الامنى قام بعض المواطنين بالتعدى على الارض المخصصة للمول التجارى والسكنى والحضانة والمسجد بإجمالى 1180 مترا فقد قام مواطن يدعى سمير البلتاجى بالتعدى بالبناء على مساحة 400 متر بالطوب الابيض
والأحمر وقام بصب جزء من المساحة وقام آخر ويدعى السيد الشحات  بالتعدى على مساحة 800 متر بوضع يده عليها وإحاطتها بالأشجار.
وتم استصدار قرارات إزالة التعدى وتم بالفعل الإزالة الجزئية وكذلك صدور احكام قضائيه لصالح هيئة الاوقاف ولكن للاسف يتعذر التنفيذ كل مرة بسبب عدم وجود القوة الأمنية الرادعة! وفق ـ مراسلات هيئة الاوقاف للمحافظ ومدير الامن ورئيس مركز ومدينة سمنود!
وخلال كل السنوات السابقة لم يتوقف سيل الخطابات والاستغاثات التى ترسلها هيئة الاوقاف المصريه لمدير امن الغربية ورئيس مركز ومدينة سمنود والمحافظ اللواء دكتور محمد نعيم محافظ الغربية والذى تسلم منصبه منذ 3 شهور ليجد ملفاً ضخماً بالمشكلة التى تبحث عن حل حتى الآن ورغم سيل تصريحاته بضرورة التصدى للمخالفات والتقاعس فلم يتحرك حتى الآن للقضاء علي هذه المهزلة ولصالح المشروع القومى ومن أجل مئات الاسر التى تحلم بهذه الشقق؟!
و«المصيبة» أن الوحدات السكنية التى أصبحت أطلال خرسانية بدون أبواب وشبابيك بعد قيام بلطجية بسرقتها ! تعتبر حلم أكثر من 5آلاف شخص بينهم شباب «متزوجون» على الورق فى انتظار تحقيق حلمهم باستلام وحداتهم السكنية.
 

أهم الاخبار